تُوفي رجل يزن 419 كيلوغراماً ويُعتقد بأنه أسمن شخص في بريطانيا، جراء إصابته بأزمة قلبية عن عمر ناهز 22 عاماً. وقالت صحيفة «ديلي ميرور» أمس، إن ليام جونستون، تدهورت صحته بشكل مفاجئ وتم استدعاء المسعفين إلى منزله بمدينة ليفينغستون الاسكتلندية، في محاولة يائسة لإنقاذ حياته. وأضافت أن المسعفين لم يتمكنوا من انقاذ جونستون وأعلنوا وفاته في منزله.ونسبت الصحيفة إلى متحدث باسم الشرطة الاسكتلندية قوله: «يمكننا أن نؤكد استدعاء دورية من الشرطة لمساعدة خدمات الإسعاف في منزل بمدينة ليفينغستون، حيث تدهورت صحة رجل في الثانية والعشرين من العمر».وأضاف المتحدث: «لا نتعامل مع وفاة الرجل على أنها مشبوهة، وسيتم ارسال تقرير حول ملابساتها إلى النائب العام في ليفينغستون». وكان جونستون خضع العام الماضي لعملية جراحية تم خلالها تصغير حجم معدته، لتمكينه من استهلاك كميات أصغر من الطعام.وفي وقت سابق توفي شاب (39 سنة) حطم الرقم القياسي العالمي في السمنة والبدانة، إذ بلغ وزنه 900 باوند، ولازم الفراش ما يقارب الخمس سنوات وكانت تقوم برعايته والاعتناء به زوجته التي تدعى شيريل، توفي بسبب أكله ما يعدل 10 آلاف سعرة حرارية خلال يوم واحد.