كشف مذيع أميركي، في ولاية إيلينوي أنه سيموت خلال 6 شهور لإصابته بسرطان الدماغ، أثناء نشرة أخبار في القناة الثالثة لمحطة "دبليو سي آي إيه".

ونقل موقع "سكاي نيوز" عربية عن المذيع ديف بينتون قوله": إنه مصاب بسرطان الدماغ، وأن الأطباء أبلغوه بأنه تبقى له 6 شهور فقط.


وكانت زميلته في نشرة الأخبار، جنيفر روسكو، تجلس إلى جواره عندما أعلن عن عودة الورم السرطاني في دماغه.


وقال بينتون، على صفحته في فيسبوك "حان الوقت لإبلاغكم بما يجول في خاطري.. لقد تحدثنا أنا وجنيفر بشأن الأمر".


وأضاف: "تبين لي قبل بضعة أسابيع أن سرطان الدماغ عاد مرة أخرى، ولكنني علمت أكثر بشأن ما يخفيه المستقبل.. هذا الورم أكبر من أن يتم استئصاله بعملية جراحية أو بالإشعاع".


وتابع قائلاً: "لذلك قررت اللجوء إلى العلاج المناعي والكيماوي لتخفيف سرعة نموه.. هذا هو الخيار الأفضل لي".


وتابع: "قال الأطباء إنه تبقى لي ما بين 4 إلى 6 شهور قبل أن يسوء الوضع أكثر.. ولكنني سأواصل عملي وأتابع معكم الأخبار طالما أنا قادر على ذلك".