ما إن نشر المصور الفوتوغرافي عماد الحسيني في حسابه على تويتر صورة للحاج المصري الذي يحمل مسناً لا يعرفه؛ حتى بدأ الآلاف من متابعيه ومتابعي غيره في تويتر يتناقلونها بإعجاب منقطع النظير، فقد حظيت بأكثر من 10 آلاف "ريتويت" خلال يومَي العيد الأول والثاني؛ وما يزال الرقم في تصاعد مستمر.

وكتب "الحسيني" على حسابه معلقاً على الصورة: "حاج مصري رأيته يحمل عجوزاً في الجمرات.. قلت له هنيئاً لك بر والدك، فقال لي هذا ليس أبي ولا أعرفه ويا ليته كان أبي".

وتحول الحاج المصري المجهول الذي حمل الحاج المسن على ظهره دون أي قرابة تربط بينهما، إلى بطل على تويتر، تنهمر عليه الدعوات بالقبول والتوفيق والثناء، في صورة تعكس مشهداً مشرقاً للإسلام على مستوى العالم، حسب صحيفة سبق.