أثناء الحمل تحدث العديد من التغيرات الهرمونية التي تتسبب بشكل أو بأخر فى تغير جذري فى شكل الجسم قبل وأثناء الوضع، وبعدها تجد المرأة نفسها و قد إكتسبت الكثير من الوزن التي كافحت لفقده من قبل .
إن كنتي فى مرحلة الحمل الآن فعليك أن تتنبهي إلى ذلك و أن تضعي فى حسبانك ما ستؤولين الية بعد الحمل . واذا كنت ممن جاوزا مرحلة الحمل و اكتسبت الوزن الزائد بالفعل فلا تقلقي فالوقت لم يفت بعد .

أولا: الطعام الصحي المعتدل:



الطعام الصحي


سيكون هو بداية طريقك لخسارة الوزن بعد الحمل و الوضع فبالقليل من التنظيم فى الأكل (لا أقول الرجيم القوى ) سيمكن استعادة حلمك الضائع واليكم بعض الأمثلة على الأطعمة التي تستطيع الحامل تناولها :-الجزر و الكرفس – فاكهة الكريب – التفاح – لحم الديك الرومي – اللوز – اللبن – الفول – الجنزبيل – والقرفة فكل الأطعمة السابقة غنية بالألياف و البروتينات كما أنها قليلة السعرات الحرارية وتساعد فى عملية حرق الدهون، و اشربي الكثير من الماء فهي عنصر أساسي فى أي نظام غذائي.

ثانيا : الرضاعة الطبيعية :

إن السبب الرئيسي فى إكتسابك الوزن أثناء الحمل هو تخزين الطاقة الحرارية اللازمة للأرضاع بعد الولادة لذلك الأرضاع الطبيعي هو العامل الأول والأهم لتفقد المرأة وزنها بعد الحمل . فكل مرة ترضعين فيها صغيرك تحتاجين من 250 : 500 سعر حراري كما أن للرضاعة الطبيعية فوائدها العظيمة للمولود، لذلك ننصحك بها ما كنت تستطيعين ذلك .


ثالثا: قليل من الرياضة :




للرياضة دور كبير فى العودة للوزن المثالي بعد الحمل

الرياضة أهم عناصر خسارة الوزن مع الحمية، كما أنها لا تؤثر فى عملية الارضاع الطبيعي . وهى ايضا تقوم بتحسين الحالة النفسية و المزاجية للأم . لممارسة الرياضة عليك الانتظار 6 اسابيع على الأقل بعد الولادة الطبيعية و 8 اسابيع بعد الولادة القيصرية و بعدها يمكنك البدء فى الرياضة وعليك البدء تدريجا فى الرياضة.وأخيرا سيدتي فإن الوزن الذى تم اكتسابه على مدى تسعة أشهر لن تستطيعين خسارته بسهولة، تمهلي و ابدئ ولا تتعجلي فى فقدان الوزن ففقدان الوزن السريع ربما يضر بصحتك وبالتوفيق.