ينادي المؤذن للفجر

فتخرج ماشيا في ظلام وهدوء

لاتكاد تسمع إلا صوت خطواتك

حينها تشعر أنك اسعد انسان