حذر الأطباء من ارتفاع مستوى الكولسترول في الدم، دون معرفة المريض بذلك. وأشاروا إلى أن علامات بيضاء قد تظهر أسفل العينين أو خلف الركبة
أو المرافق تدل على ارتفاع نسبة الكولسترول في الدم،
على الرغم من أنها قد تكون في بعض الأحيان علامات لا تفسير طبي
واضح لها.

ويقسم العلماء الكوليسترول إلى طبيعي وضار، مشيرين إلى أن نسبة
عالية من الكوليسترول الضار قد تتجمع على جدران الشرايين والأوردة بشكل قد يؤدي إلى حدوث الالتهابات وضيق الشرايين،
الأمر الذي قد ينجم عنه عدم وصول الدم إلى القلب والدماغ وبقية أعضاء الجسم، ما قد يتسبب بداية بآلام في الصدر قد تنتهي إلى نوبات قلبية. وينصح الأطباء الأشخاص الذين لديهم أفراد يعانون من ارتفاع الكوليسترول في العائلة، بالفحص الدوري لمتابعة نسبته في الدم، تجنباً للعواقب.