أعلنت وزارة الصحة السعودية في أرقام نشرت
اليوم الجمعة وفاة 10 اشخاص بفيروس كورونا المسبب
لمتلازمة الشرق الاوسط التنفسية خلال الأسبوع الماضي.

وسجلت وفاة الأشخاص العشرة بين 6 و12 مارس معظمهم
في العاصمة الرياض، ما يرفع إلى 17 عدد الأشخاص الذين
توفوا بهذا المرض في مارس الجاري.

وكانت السعودية التي تشكل البؤرة الرئيسية للفيروس اطلقت
حملة جديدة للوقاية بمساعدة الرسائل النصية والاعلانات
في وسائل الاعلام بعدما أوصت بعثة دولية بإتخاذ مزيد
من الإجراءات لمكافحة المرض.

وقالت منظمة الصحة الدولية استناداً إلى تقارير أولية أن الأشخاص
الذين هم على احتكاك بالجمال معرضون لخطر أكبر للإصابة
بالفيروس، وخصوصاً صغار هذا الحيوان التي يزداد عددها في
بداية السنة.

وفي المجموع سجلت 950 اصابة بالمرض في المملكة انتهت
412 منها بالوفاة منذ ظهور المرض في صيف 2012.


ولا وجود في الوقت الحالي لعلاج وقائي من المرض.