أمراض جديدة تسببها التكنولوجيا الحديثة.. منها "اكتئاب الفيسبوك"

التقنيات التكنولوجية أصبحت جزء من تفاصيل حياتنا العصرية، خصوصًا "الموبايل" و"اللاب توب"، بل وأصبحت جزء من أجسادنا، لا نستطيع العيش دونهم.
ومع الوقت أصبحت التكنولوجيا الحديثة، مصدرًا لبعض الأمراض والمتلازمات،
وذكر موقع "daily record" البريطاني،
10 من هذه الأمراض:
- متلازمة الإبهام
سببها استخدام الموبايلات، سواء التي بها الأزرار منها أو اللمس، حيث نضطر للضغط عليها كثيرًا عند كتابة رسائل الـ"SMS" أو حين نستخدم الإبهام للتنقل بين الصفحات، وتؤدي إلى حدوث ألمًا في عضلات الإبهام نتيجة الاستخدام المتكرر. وينصح الأطباء في هذه الحالة بأن يحاول الشخص استخدام أصابع أخرى للكتابة أو يده الأخرى.

- اكتئاب الفيسبوك
مع تعرضنا الدائم للفيسبوك، ننفصل عن الحياة الواقعية الاجتماعية، ومع الوقت يجعل الفيسبوك الناس التي تدمنه وتبعد عنه حتى ولو لفترات قليلة، حزينين وتظهر عليهم علامات القلق والتوتر التي قد تصل للاكتئاب.

- متلازمة الأصابع
تصيب هذه الملازمة من يمارسون ألعاب الفيديو، لكن مع تطور التكنولوجيا وظهور شاشات اللمس، وأصبح الأشخاص العاديون يصابون بها. وقد تصل مسافة "السحب" لحوالي الـ12 سم، وذلك في بعض أجهزة "التابلت"، وهذا ما سبب الكثير من الحالات التي تُجرح فيها أطراف الأصابع وأحياناً تصاب برضوض وتقرحات جلديّة، ويقترح الأطباء أن يغير الشخص الأصابع التي يستخدمها.

- متلازمة الرقبة
وتحدث نتيجة التغيير في الوضعية الطبيعية للرقبة بسبب وضعية الشاشة التي ليست أمام الوجه، ويؤدي انحناء الرأس للأمام، الذي يصل أحيانًا إلى 60 درجة، إلى تشكيل ثقل فائق على الرقبة، وقد يصل إلى 27 كيلوجرامًا، ما يسبب توترًا في عضلات الرقبة وأحيانًا التيبس والشد العضلي.

- متلازمة الفخذين
يولد اللاب توب حرارة عالية، وعند وضعه على الفخذين تعرض الجلد لدرجة حرارة مرتفعة، والتي قد تصل إلى 42 درجة، مما قد يصيب الجلد مع الوقت لحروق خطيرة.


- متلازمة العين الرقمية
لم تتطور عيون البشر للتحديق في الشاشات لفترة طويلة، إلا أن التكنولوجيا الحديثة أجبرتنا على التحديق لساعات طويلة في الشاشات الرقمية، وهو ما جعل العيون ترمش بسرعة أقل، وهو ما يصيب العين جافة إلى جانب احمرارها وأحيانًا كثرة الدمع فيها وتورم في الجفنين.

- متلازمة كوع التنس
وهي متلازمة عادة ما تصيب لاعبي التنس، إلا أنها مع التطور التكنولوجي أخذت شكلاً آخر، إذ أصبحت تصيب مستخدمي الكومبيوتر نتيجة الحركة الدائمة للأصابع والمعصم، وعادة ما تظهر على شكل التهابات في المعصم وأحيانًا تسبب ألماً أثناء الحركة وصعوبة في القبض وحمل الأشياء حتى تلك الخفيفة منها.
- الحساسية العالية للأمواج الإلكترو مغناطيسيّة
تنشأ نتيجة تعرضنا الدائم للأمواج الإلكترو مغناطيسية، التي تتولد من كل الأجهزة الكهربائية التي تحيط بنا، وأحيانًا هذا يسبب ظهور أعراض مرضيّة للبعض، والتي تتراوح بين وجع الرأس إلى الحساسية الجلدية والألم العضلي.
3D HANGOVERS
مع تطور التكنولوجيا في السينمات أصبحت النظارات الثلاثية الأبعاد جزء لا يتجزأ من السينمات، لكن استخدام هذه النظارات يصيب الشخص بمتلازمة 3D HANGOVERS والتي أعراضها وجع الرأس واحمرار العينين، والدوخة، وخصوصًا الذين يعانون من اضطراب في الحركة نتيجة الأجساد التي تبرز من الشاشة وتعكسها النظرات، والتي تخاطب المناطق الحساسة للحركة والتوازن في الدماغ.

-النرجسية الإلكترونية
يصيب البعض من مستخدمي التكنولوجيا الحديثة حب الذات، ويكون أكثر تأملاً لنفسه الجديدة التي يبنيها، من الصور و"البوستات" التي يكتبها، ومنهمكًا أكثر في بناء شخصيته الافتراضية، ومحاولاً في الوقت ذاته جعل الواقع مشابهاً لها، سواء على الصعيد الجسدي والاجتماعي. وتزيد التكنولوجيا من النزعة النرجسيّة نحو الكمال الذاتي الذي لا يمكن تحقيقه لنفسه.