نهي رسول الله الام المرضع ارضاع طفلها بعد الجماع مباشره

حذر الاسلام من امر عظيم وهو الا ترضع الام ظفلها بعد

قيامها بمجهود جسماني او عصبي كبير .

فنهي الام عن ارضاع طفلها بعد الجماع الا بعد ان تغتسل

او تغسل ثديها .

ولكن ما الحكمه الالهيه من ذلك ؟

لان الدم يجري في جميع عروقها في تلك اللحظه

فربما ينزل اللبن مختلطا بالدم فتسبب ذلك في الطفل

فتكون هي التي امرضته , لانها لم تلتزم باحكام الله

وبأوامر سيدنا رسول الله في كتاب ( اسرار القران )

ج2 ص52

( فإن نكاح الرجل زوجته وهي ترضع

سبب في امراض المولود )