يعاني عدد من النساء من عدم اكتمال الحمل، أو الإجهاض، على الرغم من العلاجات المستميتة للحفاظ على الجنين، إلا أن فئة منهن يجهلن أن حل مشكلة الإجهاض المتكرر لديهن يكمن في تناول «الأسبرين».
وذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية أن بعض النساء الحوامل يجهلن إصابتهن بـ«متلازمة أضداد الفوسفوليبيد»، المعروفة بـ«متلازمة هيوز»، وهي اضطراب في النظام المناعي يضاعف فرص تخثر الدم. والحوامل المصابات بتلك المتلازمة تتضاعف لديهن مخاطر الإجهاض، على الرغم من أن السبب وراء ذلك مجهول إلى الآن.
وبشكل عام، حال تشخيص المرأة الحامل بالمتلازمة، يتم علاجها بجرعة يومية منخفضة من الأسبرين، تتراوح ما بين 75 إلى 150 مليغرام. كما لوحظ أن الأسبرين يسهم في حمل المرأة بتقنية أطفال الأنابيب بشكل كبير، خصوصاً اللواتي يفشلن في التلقيح الاصطناعي مرات عدة.