تعتزم شركة نوفارتس العام المقبل البدء بأول اختبارات على البشر لعدسات لاصقة ذكية تعكف على تطويرها مع شركة غوغل وصممتها بغرض تصحيح ضبط العين التلقائي للصورة.


وقال الرئيس التنفيذي لنوفارتس جون جيمينز لصحيفة "لو تيمب": "المشروع يتقدم بشكل جيد".


وتابع: "الأمر سيستغرق 5 أعوام حتى نرى منتجا في السوق. الجدول الزمني يسير كما هو متوقع، ونحن بالفعل نطور نموذجا أوليا لعدسة تكنولوجية يمكن اختبارها على البشر في 2016".


وأبلغ متحدث باسم نوفارتس أن رئيس الشركة كان يشير إلى عدسة ذكية لتصحيح الرؤية لدى المرضى الذين يصابون بطول النظر مع الشيخوخة، والذين لا يستطيعون القراءة دون نظارة.



وبموجب اتفاق وقع مع غوغل في 2014، تطور نوفارتس أيضا عدسات طبية لاصقة لمساعدة مرضى السكر على تتبع مستوى الجلوكوز في الدم.