أكدت بلدية دبي أنها ستستدعي شركة «المياه السوداء» Blk
بداعي عدم التزامها بالاشتراطات المتفق عليها من قبل البلدية،
وهي «التسمية»، حيث تم الاتفاق على دخوله الدولة كمشروب
منكه وليس كماء، الأمر الذي يخالف الاشتراطات والمواصفات
الممنوحة للمنتج.

وأوضحت أن كل ما ورد عن المنتج من أنه يحتوي على عناصر
طبيعية غنية تجدد طاقة الجسم وتمنحه الانتعاش والرطوبة
الضرورية،
أو احتوائه على 77 مادة معدنية أساسية لصحة الجسم
والحفاظ على طاقته منها مواد مضادة للأكسدة تساعد على
إعادة بناء الجهاز المناعي، والشوارد الكهربائية التي تمنح
الطاقة للجسم،
إضافة إلى مجموعة متنوعة من المعادن المرطبة للجسم، كلها
معلومات غير معتمدة ولم يتم الموافقة عليها من قبل البلدية
أو أية جهة صحية في الدولة.

مجرد دعاية
وأفادت بأن كل ما تم تداوله عن المنتج مجرد دعاية فقط، مشيرة
إلى أن المنتج تم تسجيله والسماح له بدخول أسواق الدولة بعد
التأكد من سلامته كمشروب منكه لا ضرر منه على صحة الإنسان،
من خلال الفحوصات التي قامت بها مختبرات البلدية والشهادات
المرفقة معه من بلد المنشأ في أميركا، والتي توضح بأنه مشروب
عادي، أما اللون الأسود فهو ناتج عن إضافة معادن الفولفيك.


وأشارت إلى أنه للتأكد من احتوائه على هذه الخواص لابد من
اعتمادها من إحدى الجهات الصحية في الدولة، كوزارة الصحة
أو هيئة صحية معتمدة قبل كتابتها على البطاقة الغذائية للمنتج.

وكان المشروب الأسود Blk قد انتشر في الولايات المتحدة
الأميركية عام 2011 وأصبح الخيار المفضل لدى المشاهير،
وقد أعلنت شركة «مانسام 6» عن إطلاق المشروب في
أسواق الشرق الأوسط بداية
من دولة الإمارات،
وهو متوافر حالياً في عدد من المتاجر والمراكز الصحية.