صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 22
  1. مشاركه 1
    رقم العضوية : 4682
    تاريخ التسجيل : May 2010
    المشاركات: 380
    التقييم: 470
    الدولة : قلب الأرض
    العمل : تربوي
    الهوايه : صعود القمّة والمحافظة عليها .

    افتراضي الصيف على الأبواب .. الزيف على الأبواب !!





    ولربّما أن هذا الضيف / الصيف قد تعدّى الأبواب لدى البعض !

    لكنّه مازال على الأبواب لدى الكثير من فئة المعلمين والمشرفين والموظفين والعسكريين ومن في حكمهم !

    ومع قدوم الضيف / الصيف : تأتي الليالي الملوّنة .. الحمراء .. والبيضاء والسوداء والرمادية !

    لاحاجة بي إلى شرح هذه الألوان .. لكننا نسلّم بأن الليالي البيضاء لن تكون إلا بأنوارها في طيبة الطيّبة ، وقلب الأرض ( مكة ) ..

    وأما السوداء فهي لأولئك الذين لايجدون في الصيف مايطفئون به لهيب الصيف .. خاصّة في ظل الانقطاعات المتكررة للكهرباء .. بسبب العذر المقولب الجاهز ( زيادة الأحمال ) !
    ولن أكمل بقيّة الألوان !

    مع قدوم الصيف : تكثر ألوان الجشع كذلك ..

    من مكاتب السياحة والسفر وشركات الطيران والبنوك المتأهّبة لفرائسها الباحثة عن الاقتيات بالقروض !

    ومع الصيف .. تكثر الأفراح والليالي الملاح ، كثّر الله منها ، وجعلنا من أهلها وأصحابها قريبا / ودائماً ، خاصّة في ظل التسارع المحموم لحجز قصور وقاعات واستراحات الأفراح ..
    أو أي مكان يمكن أن يُقام فيه الفرح ، ولو خيمة ، خاصّة وأن المتبقي قبل شهر رمضان أيامٌ معدودة ، ولايمكن إقامة الأفراح ( الزواجات ) بالذات في شهر رمضان .. وهو ( خوفٌ ) سائدٌ لدى الجميع تقريبا ، خوفا من : صيام شهرين متابعين !!

    ومع الصيف يحلو للمرء أن يقف أمام خزانة ملابسه ليختار الملابس الملائمة ..إما للسفر أو للمناسبات السعيدة .. وإما للأمسيات العديدة ..

    على أحد أرفف الخزانة ..

    وبحجم يشبه يشبه حجم خزانة المجوهرات والنفائس ، وبمواصفات تشبه مواصفات الثلاجة والمجمّد !

    قد يكون لدى البعض خزانة خاصّة للقلوب !

    فكما أن لكل مناسبة ملابسها الخاصّة المراعية للأذواق ونوع المناسبة ..

    فهناك القلوب التي يجب عليك أن تختار منها مايناسب تلك المناسبة !!
    هل ستسافر ؟!

    ماذا ينبغي عليك أن تحزم في حقائبك ؟

    وما الذي ينبغي عليك أن تتركه في بيتك ؟

    هل حجوزاتك وترتيبات سفرك .. جاهزة ومرتّبة مائة في المائة ؟!

    هل ملابسك كاملة .. وحسب الأجواء التي ستذهب إليها ؟!

    هل أوراقك الثبوتية وهوّيتك جاهزة وتاريخها ساري المفعول ؟

    إذا كانت كذلك ..

    فما عليك إلا أن تمر بتلك الخزانة الآنفة الذكر .. لتختار القلب الذي يناسبك في سفرك !!!

    أنظر إلى أين ستذهب ؟

    وماذا تنوي أن تفعل ؟

    ومتى تعود ؟

    اختر القلب المناسب تماما للمكان والوقت المناسب ..

    وكن على حذرِ من أن تنتهي صلاحية القلب المختار قبل العودة ... فقد تتورّط هناك !!

    هل أنتَ بصدد حضور أحد الأفراح ؟

    اختر ملابسك .. وما يستلزم من الظهور بالمظهر البرّاق الملفت المشرّف !

    ومع اختيار الإكسسورات المناسبة .. سواء أكنت رجلا : الساعة ، الخاتم ، الأزارير الكبكات ، المسبحة ! ، أو كنتِ امرأة ، فتضيفي مالا يستعصي عليّ حصره رغم خبرتي التي تنيف على العقدين !

    لكن لاتنس في غمرة ذلك أن تختار القلب المناسب تماما بما يليق ومقام المناسبة !

    وهذا يستلزم أيضا الحديث عن أنواع الابتسامات التي يمكن أن توزّعها على الحضور بحسب ألوانها وأشكالها وأحجامها !

    لايوجد لديك خزانة للقلوب ؟!

    لاتعرف إلا قلبا واحداً لك منذ أن ولدتك أمّك ؟

    فلم تواصل قراءة هذا المقال الذي لايعنيك من قريبٍ أو بعيد ؟!

    حافظ على قلبك .. واربط عليه بيديك وأسنانك !

    أحفظه داخل قفصك الصدري .. فقد ندر فعلا أن تجد قلبا كقلبك !

    وهناك من يتساءل : فإذا لم يكن لديّ خزانة مثل صاحبي السابق .. لكني أريد أن أحصل على تلك القلوب لاستخدامها حسب المناسبات ؟!!

    فأقول له : توجّه إلى المــــزاد !

    مزاد القلوب ... متوافر ومتاح في كل الفصول والأزمنة والأماكن والأوقات !

    لكنه في الصيف يكثر رواجه .. ويزداد مرتادوه !

    مزاد القلوب .. يعرفه كل من تعامل معه .. واتخّذه مزارا دائما .. ومكاناً للتسوّق الحر المفتوح بدون قيود ولا شروط !

    مزاد القلوب له سماسرته .. وعملاؤه الدائمون المتميزون في ذلك .. مما أصبح لديهم الفكرة التامّة متى يتوجّهون إلى المزاد بائعين أو مشترين !

    إنّه يشبه تلك الأسهم الصاعدة الهابطة صباحا ومساءً .. ولا يصطاد هبوطها إلا الخبراء .. ولا يستغل صعودها إلا الهوامير !

    لكن إيّاك ثم إيّاك أن تتوجّه إلى المزادِ وتعلو سيماك الجهالة بهذا الضرب من البيع / الشراء !

    إبدأ بالتعريف بأنّك تريد الحصول على أقوى قلب .. وأشدّها تحمّلا لأقسى أنواع الضربات المتتالية وغير المتتالية !

    أحصل على مواصفات إضافية أعلى مقابل القليل مما ستدفعه من ثمن !

    كأن يكون ذلك القلب الذي ستشتريه : قابلا للتلوّن حسب الحاجة والموقف الذي ستضطر للوقوف فيه ..

    كما أنّه مناسب لإلقاء التعابير المناسبة حسب الأشخاص الذين ستواجههم .. والتلّقي من الأشخاص الذين سيواجهونك !
    إذا أردت أن يتم لكّ التخفيض المناسب : فاختر قلبا .. مع إطالة المدّة ..!!

    كأن يكون شهرين .. بسعر شهر واحد !!

    لاسيّما وأن ( رمضان ) على الأبواب كذلك .. وبإمكانك أن تختار تفعيله مع بداية شهر شعبان .. ويُحسب لكَ شهر رمضان مجّانا !!

    لكن هناك مشكلة ستواجهك في كيفية المؤامة بما كان عليه في شهر شعبان ، وما ينبغي عليه أن يكون في شهر رمضان !!

    فربّ رمضان لايقبل إلا ماكان صادقا صوابا .. طيّبا .. ولن يكون ذلك إلا بينك وبينه !

    فهل تعيد قلبك الحقيقي .. وقد دفعتَ ثمن شهرين ؟!

    الأمر منوطٌ بك وحدك .. فاستفتِ قلبك .. وإن أفتاك النّاس وأفتوك !

    لاتنس العروض الصيفية الأخرى : كأن تأخذ قلبا طيلة الإجازة الصيفية .. ولا تعيده إلا مع بداية العام الدراسي الجديد ! .. وفيه ميزة قد تهم البعض : ثلاثة في واحد !

    أمّا العرض ( الأكبر والأفضل والأكمل !!!! ) فهو العرض الذي يقبل عليه الأكثرية مع مافيه من التزييف والمجازفة بلأمر خطير جدا ..

    فالعرض يقتضي أن تسلم قلبك .. وتاخذ قلبا بديلا طيلة المدّة .. بنصف السعر !!

    لايخفى على الفاهمين المتفهمّين خطورة هذا الأمر ... فما الذي يضمن ألاّ يتم إعادة قلبك كما هو ؟!

    بل مالذي يضمن اصلا أنم يتم إعادة قلبك الحقيقي .. حتى لو كتبوا اسمك ورقمك عليه ؟

    الأمر ألخطر : مالذي يضمن أنّهم لم يعيروا قلبك .. رغم تعهّدهم .ز إلى أحد الأشخاص الذين حضروا لذات الطلب ؟!!

    قد يستفيدون من ثمنه لإعارته إلى متارجّح على الحبال في سيرك .. او بين جبال شاهقة وأودية سحيقه !

    قد يعيرونه لأحد مروّضي الأسود التي تخلّت عن ( جنسيتها ) ولرضيت بالخضوع والخنوع في ( السيرك ) للحصول على وجبات طعام جاهزة .. بدل التعب والركض خلف غزال سريع . أو جاموس عنيد !!

    قد يستغلون حاجتك .. وفي غفلة منك .. قد يعيرونه لغانية و مغنيّة أو مُعـْنـِية .. لافرق كثيرا في التشكيل ، بعد تشكيل القلوب !!

    والأدهى أن تفقده في زحمة إعادة القلوب .. فتعود بقلبها الدائم .. وتستحوذ على قلبك !!

    لذا فإني لأرجو أن تحذر من هذا العرض .. ولا يغرنّك كثرة السالكين المقبلين عليه !


    مزاد القلوب .. لا تحيط به الأفئدة .. ولا تدركه الأقلام !!

    وهذا غيض من فيض .. ونقطة حبر في بحر الكم الهائل التي ستتلقاها من التعليمات كما مطلع كل صيف !

    لذا حينما كان الصيف على الأبواب ... كان لزاما أن يكون التزييف على الأبواب !

    فانظر ماذا يمكنك أن تختار .. دون أن تحتار !!

    وكل صيفٍ وأنتم بخير .

    • مستوحاة من إلهام أحد القرّاء فله مني جزيل الشكر والتقدير .
    • هذا المقال لايشبه بأي حال من الأحوال مقال ( تستطيع أن تعيش بدون قلب .. وإليكم الدليل ) .. ومن كان يرى أنّه كذلك .. فليبيّن لنا بالتفصيل نقاط الاتفاق والاختلاف ، شريطة أن يكون مستخدما قلبه الحقيقي وقت الرد والإيضاح .


    دامت قلوبكم نقيّة دون تزييف .
    توقيع

  2. مشاركه 2
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : May 2008
    المشاركات: 16,194
    التقييم: 18026
    الدولة : ღ مملكـة الرضا ღ
    العمل : استشاري تربوي.خبير ومستشار الجودة، أخصائيOSHA،مدير موارد بشرية ومديرHACCP

    افتراضي




    اللهم صلِ على سيدنا محمد
    تح ـية ملؤها الود والإحترام لكـے
    يـــــــا
    أبو أسامه
    أسعدنيے جميـل تواجدكے في
    ملتقانا المباركـے، أشكركـے من الأعماق على هذا الجمالـ ..
    ورود الكون لقلبكـے الطيب ..
    دمت ودامـ تواصلكـے الرائعے،،


    توقيع

    الجَودة ..هي ..العَودة
    لم نأتِ بجديد .. لكننـــــا نوضح الطريق...

    Saudi Arabia – Makkah
    mob: 0505574505
    E-mail : almalekah@al-malekh.com


    ليس المهم أن تكون ملكــــــاً .. ولكن المهم أن تتصـرف و كأنك ملكـ


  3. مشاركه 3
    رقم العضوية : 147
    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    المشاركات: 5,137
    التقييم: 937
    الدولة : قلب أحبتي
    العمل : أستاذة فرنسي

    افتراضي رد: الصيف على الأبواب .. الزيف على الأبواب !!


    حافظ على قلبك .. واربط عليه بيديك وأسنانك !

    أحفظه داخل قفصك الصدري .. فقد ندر فعلا أن تجد قلبا كقلبك !



    تميزت سيدي في طرح الموضوع


    تحياتي و في انتظار جديدك دوما
    توقيع

  4. مشاركه 4
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : May 2008
    المشاركات: 6,303
    التقييم: 3652
    الدولة : مكة حقنا^_^

    افتراضي رد: الصيف على الأبواب .. الزيف على الأبواب !!


    كُنت بالقرب من مقالك ذا الكلمات الهادفه الصادقه ..

    لِما لم تٌـسـمـي المقال (مـــزاد الــقــلوب في عالم بالمقلوب)!!

    دام قلمك يبهرنا ..

    n_n
    توقيع


    Diamond-Heart

  5. مشاركه 5
    رقم العضوية : 3916
    تاريخ التسجيل : Apr 2009
    المشاركات: 3,185
    التقييم: 1599
    الدولة : طيبة الطيبة
    العمل : جامعية ( الكلية الصحية )

    مقال هادف ,, أشكرك .


    [align=center]

    أحبّ كثيراً قراءة ما يخطه أبو أسامة, بغض النظر عن قدرته العجيبة بالحرف , له فكر عجيب
    فكل نص مختلف تماماً عن أيّ نص سبق , فكرة و تنفيذ و إخراج
    كم يروقني عبق حضوره
    لقلبك كل السعادة
    [/align]
    توقيع
    التفاؤل نوع من السعادة ==>

    يمنحك هدوء الأعصاب وفي أحرج الأوقات

  6. مشاركه 6
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : May 2008
    المشاركات: 16,194
    التقييم: 18026
    الدولة : ღ مملكـة الرضا ღ
    العمل : استشاري تربوي.خبير ومستشار الجودة، أخصائيOSHA،مدير موارد بشرية ومديرHACCP

    افتراضي رد: الصيف على الأبواب .. الزيف على الأبواب !!



    رائع أنت !!

    لا أستطيع مجاراتك ...

    اللهم ثبّت قلبي على دينك

    سيدي أبو أسامه


    توقيع

    الجَودة ..هي ..العَودة
    لم نأتِ بجديد .. لكننـــــا نوضح الطريق...

    Saudi Arabia – Makkah
    mob: 0505574505
    E-mail : almalekah@al-malekh.com


    ليس المهم أن تكون ملكــــــاً .. ولكن المهم أن تتصـرف و كأنك ملكـ


  7. مشاركه 7
    رقم العضوية : 4044
    تاريخ التسجيل : Sep 2009
    المشاركات: 187
    التقييم: 70

    افتراضي رد: الصيف على الأبواب .. الزيف على الأبواب !!


    سعدت بما خطة قلمك فكم انت رائع في انتقاء الحروف والمعاني
    في نقش سطورك بالكم الهائل من ابداع في تميز مواضيعك
    بوركت اناملك بالجديدمن ابداعاتك
    تقبل مروري
    توقيع

  8. مشاركه 8
    رقم العضوية : 174
    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    المشاركات: 9,322
    التقييم: 1050
    الدولة : جوار سيد الخلق صلى الله عليه وسلم
    العمل : مستشار

    افتراضي رد: الصيف على الأبواب .. الزيف على الأبواب !!


    أبو أسامه
    لاعدمنا اريج مواضيعك الجميله
    دمت لنا
    توقيع
    حب ما تعمل كي تعمل ماتحب

  9. مشاركه 9
    رقم العضوية : 734
    تاريخ التسجيل : Dec 2008
    المشاركات: 5
    التقييم: 50

    افتراضي رد: الصيف على الأبواب .. الزيف على الأبواب !!


    بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مشكور علي هذا المقال القيم
    توقيع

  10. مشاركه 10
    رقم العضوية : 4692
    تاريخ التسجيل : May 2010
    المشاركات: 97
    التقييم: 90

    افتراضي رد: الصيف على الأبواب .. الزيف على الأبواب !!


    الصيف على الأبواب .. الزيف على الأبواب !!


    كلا هما طرق الباب .. لكن من طرقته كانت أقوى ؟!!

    لكنّه مازال على الأبواب لدى الكثير من فئة المعلمين والمشرفين والموظفين والعسكريين ومن في حكمهم !
    كان الله في عونهم فهم يصيّفون بالمقلوب ..

    في ظل الانقطاعات المتكررة للكهرباء
    لم نعد نحسّ بطعم الصيف إلا ّ بانقطاع التيار !!

    ومع الصيف يحلو للمرء أن يقف أمام خزانة ملابسه ليختار الملابس الملائمة ..إما للسفر أو للمناسبات السعيدة .. وإما للأمسيات العديدة


    في ظل الجشع الذي طال كل شئ لم يترك خزانة الملابس فصيف العام الماضي
    لا يناسب بملابسه صيف هذاالعام !! مع أن الصيف هو الصيف ولم يكن شتاءً قط !!

    قد يكون لدى البعض خزانة خاصّة للقلوب !
    فهناك القلوب التي يجب عليك أن تختار منها مايناسب تلك المناسبة !!


    جميل هذا التصنيف في القلوب فقد جعل لنا مساحة أوسع لاختيار القلب

    المناسب للمكان المناسب ,,, فنستطيع مثلا ً تعزية أحدهم ثم نذهب بعدها للمباركة لأحدهم بزواج أوتخرج !!


    وكن على حذرِ من أن تنتهي صلاحية القلب المختار قبل العودة ... فقد تتورّط هناك !!

    في ظل كثرة الخزانات فلا خوف أبداً من انتهائها !!
    ليس علينا سوى استعارة أحد القلوب من أحد المّارة !!

    وهذا يستلزم أيضا الحديث عن أنواع الابتسامات التي يمكن أن توزّعها على الحضور بحسب ألوانها وأشكالها وأحجامها !

    فعلا ً أصبحت الابتسامات توزّع بالمجان في كل مكان ولم تعد تحمل ذلك الطابع
    الإسلامي الذي حثنا عليه نبينا الكريم عليه أفضل الصلاة والتسليم
    تلك الابتسامة التي تخرج من قلب رحيم فتسقط كالسهم لقلب ٍ سيكون أرحم
    إنما أصبحت باهتة .. صفراء ... غادرة ... ترتاب منها قبل أن تصدقها


    فلم تواصل قراءة هذا المقال الذي لايعنيك من قريبٍ أو بعيد ؟!

    أقرؤه لأبتاع لي قلوبا ً أضعها في خزانة قرب سريري ..

    حافظ على قلبك .. واربط عليه بيديك وأسنانك !أحفظه داخل قفصك الصدري .. فقد ندر فعلا أن تجد قلبا كقلبك !

    لم يعد صالحا ً للاستخدام الآدمي ..

    فالنادر مرفوض والرّائج مرغوب


    فأقول له : توجّه إلى المــــزاد !

    مزاد القلوب ... متوافر ومتاح في كل الفصول والأزمنة والأماكن والأوقات !


    مزاد القلوب ... أو مزار القلوب .. أو قولبت القلوب .. أو إعادة هيكلة القلوب

    كلها تقودنا لذات النتيجة .. قلوب تباع وتشترى كالحروف تماما تختلف باختلاف

    مواقعها الإعرابية واللفظية ما علينا سوى إجادة صياغتها لنحظى بمرتبة الشرف

    وأي شرف !!


    إنّه يشبه تلك الأسهم الصاعدة الهابطة صباحا ومساءً .. ولا يصطاد هبوطها إلا الخبراء .. ولا يستغل صعودها إلا الهوامير !

    ومالذي حدانا لمزاد القلوب غير ما أذهب القلوب !!

    كأن يكون ذلك القلب الذي ستشتريه : قابلا للتلوّن حسب الحاجة والموقف الذي ستضطر للوقوف فيه ..

    كما أنّه مناسب لإلقاء التعابير المناسبة حسب الأشخاص الذين ستواجههم .. والتلّقي من الأشخاص الذين سيواجهونك !
    إذا أردت أن يتم لكّ التخفيض المناسب : فاختر قلبا .. مع إطالة المدّة


    هذا هو القلب الفولاذي ذو الوجوه الملونة والابتسامات الدائمة

    وعرضه يقول : مزيداً من القلوب في قلب واحد ..


    وقد تحصل على وجوه مجانية لتضفي مزيدا ً من الزيف لتظهر بأبهى صورة

    لكن هناك مشكلة ستواجهك في كيفية المؤامة بما كان عليه في شهر شعبان ، وما ينبغي عليه أن يكون في شهر رمضان !!

    فربّ رمضان لايقبل إلا ماكان صادقا صوابا .. طيّبا .. ولن يكون ذلك إلا بينك وبينه !

    فهل تعيد قلبك الحقيقي .. وقد دفعتَ ثمن شهرين ؟!


    الأمر منوطٌ بك وحدك .. فاستفتِ قلبك .. وإن أفتاك النّاس وأفتوك


    هنا الأمر مختلف جدا ً ...

    هنا نذهب بعيدا ً عن السماسرة والمزاد والخزائن نتوجه بأكف الضراعة لرب القلوب أن يعيد لنا قلوبنا الطاهرة

    ووجوهنا الحقيقية لنلاقي الله في قلب خلقه الله


    فالعرض يقتضي أن تسلم قلبك .. وتاخذ قلبا بديلا طيلة المدّة .. بنصف السعر !!


    عرض مغري ويحتاج للمجازفة بل يستحق المجازفة ... منها تحصل

    على قلب تحمله طيلة الحياة ومنها تتخلص من قلبٍ حملك طول الحياة ..


    بل مالذي يضمن اصلا أنم يتم إعادة قلبك الحقيقي .. حتى لو كتبوا اسمك ورقمك عليه ؟

    القاعدة هنا ما يباع لا يسترد!!

    الأمر ألخطر : مالذي يضمن أنّهم لم يعيروا قلبك

    من باع أو أعار قلبه فهو قد تخلى عنه لسبب ما فلا أعتقد أن هناك من سيُقدم على

    أخذه / شرائه/ استعارته/ وقد بيع من قِبل شخص آخر تخلى عنه !!
    والذكي هو من يختار الذي لا يباع إنما يُصنع ..


    قد يعيرونه لأحد مروّضي الأسود التي تخلّت عن ( جنسيتها ) ولرضيت بالخضوع والخنوع في ( السيرك ) للحصول على وجبات طعام جاهزة .. بدل التعب والركض خلف غزال سريع . أو جاموس عنيد !!

    هل هذا يعني أن الحيوانات قد تعرضت لهزات وجدانية ضميرية قلبية

    أدّت بها لعمل ذلك ؟ أم أن أصحاب القلوب المستعارة والمتغيرة هم

    من جعل ملك الغابة خائب العابة ؟!!


    "]مزاد القلوب .. لا تحيط به الأفئدة .. ولا تدركه الأقلام

    وهذا غيض من فيض .. ونقطة حبر في بحر الكم الهائل التي ستتلقاها من التعليمات كما مطلع كل صيف !

    عروض الصيف كثيرة وقلوب الزيف أكثر ...

    وليس الصيف ملاذ للقلوب ومزاد لها بل في كل الأيام نجد تطورات في مزادات

    القلوب وكيفيية بيعها وشرائها حتى أنه قد أُقيم لها وزارة خاصة لحماية المستهلك !!


    لذا حينما كان الصيف على الأبواب ... كان لزاما أن يكون التزييف على الأبواب !


    الصيف والزيف .. القلوب وأبوابها ... كلمات متجانسة وضعنا الكاتب

    في مواجهة عنيفة مع الذات لكنها صادقة لما كنا نريد إخفاؤه ومُواراته

    فالصيف أتى جالبا ً معه القلوب المزيفة والمزادات المتضاربة
    وحري بكل منا أن يختار قلبه مختلفا ً عن قالبه

    دامت قلوبكم نقيّة دون تزييف .
    ودام قلمك أستاذنا الفاضل نقياً لينقل لنا أفكارك الذهبية وكلماتك الصادقة
    توقيع

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. رمضان على الأبواب .. رشدوا من استهلاككم
    بواسطة بحر الحب في المنتدى ۩ فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ ۩
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08-05-2010, 05:42 PM
  2. كيف نقتل ملل الصيف??(متجدد) شاركوني
    بواسطة توفا رضا في المنتدى ۩ تسليه وترفيه-تواصل-جديد الأخبار ۩
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 07-04-2010, 12:09 AM
  3. طرق لتصفيف الشعر خلال فصل الصيف
    بواسطة شروق الحلوه في المنتدى ۩ كل ما يخص الأسرة ۩
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-11-2010, 02:49 AM
  4. الصحف اليومية وأشهر المجلات
    بواسطة الملكــ7ــة في المنتدى ۩ تسليه وترفيه-تواصل-جديد الأخبار ۩
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 12-11-2009, 10:32 AM
  5. عروستنا في الصيف احلى
    بواسطة الغروب22 في المنتدى ۩ كل ما يخص الأسرة ۩
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 08-29-2008, 04:56 AM

الأعضاء الذين شاهدو الموضوع: 0

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

vBulletin Skins & Themes 

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الملكة للجودة

تصميم النور اونلاين لخدمات الويب المتكاملة