صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 16
  1. مشاركه 1
    رقم العضوية : 4682
    تاريخ التسجيل : May 2010
    المشاركات: 380
    التقييم: 470
    الدولة : قلب الأرض
    العمل : تربوي
    الهوايه : صعود القمّة والمحافظة عليها .

    افتراضي رسالتي الأخيرة : لـ "الديوانيات " و " كتاب الوجوه " و " الحامام الزاجل " !


    الحمد لله ربّ العالمين ..

    ولا عدوان إلا على الظالمين ..

    كلماتٌ اخترتُ كتابتها ذات أصيل ..

    ونشرها ذات أفول من شمسٍ وقت المغيب !

    فللكونِ شمسٌ تغرب فيه .. لتشرق من جديد ..

    ولما أخاطبه هنا شمسٌ لن يُكتب لها ذلك الإشراق !!

    أعددتُ لها محبرة من دموع .. وقلما من النوع الذي لايُستخدمُ إلا مرّة واحدة فقط !

    ترددتُ في كتابتها ونشرها .. حتّى أذن الله بإظهارها .


    فيامنتداي الحبيب :

    يامنزلي الثاني .. كما يحبُ أن يعبّر به بعضُ مرتادوك ..

    عشتُ معك من عمري أياما وأشهرا وأعواما ..

    عرفتُ فيها : صدق الحروف .. وتأثير الكلمة .. وجزالة العبارة .. من الكثير من روّادك الشرفاء .

    كما عرفتُ فيها : زيف الحروف .. وسخرية الكلمة .. ولهيب العبارة .. من الكثير من " الطفيليات البلهاء " !!

    كم تأثّرتُ بأقمارك ونجومك وشموسك الساطعة النافعة الماتعة ..

    وكم أحزنني حقّا حضور بعض خفافيش الليل الذين لايحلو لهم إلا امتصاص الأفكار .. ونسبتها إليهم !!

    وأولئك الّين يصطادون في الماء العكِر .. ويعكّرون صفو الماء .. كي يصطادوا فيه .. ومن خلاله !!

    عرفتُ البعض .. والتقيتُ به على ساحة الواقع .. رجلا كان أم امرأة .. فرأيتُ فيه ذلك الشخص الّذي بدا بذات الوجه الناصع الذي كان ولا زال يكتب به ..

    والبعض : لازلتُ إلى الآن لاأعرف هل هو : زيدٌ أم زيده ؟!! .. هل هو حسين أم حسينه ؟!! .. هل هو كاتبٌ أم كاتبة ؟!!

    وبعد نصف عقدٍ من الزمن / العمر .. آن الأوان أن أتّخذ هذا القرار ..

    نصف عقد من العمر شرفتُ فيه أن أكون عضوا في : اثني عشر منتدى وموقعا إلكترونيا ..

    ظهرتُ فيها بكنيتي الحقيقية الّتي تبدو لكم في معرّفي ...

    فيها : منتدى واحد ظهرتُ فيه بإسمي الحقيقي .. لأنّه رسمي !

    ومنتديان : ظهرتُ فيها بإسم مختلف تماما .. أحدهما لم أستمر فيه طويلا .. لأنني اكتشفتُ أنّني أغرّد فيه خارج سرب من يقطنه ويكتب فيه !

    والآخر : كان اتجاهه متخصصا في فنٍّ لستُ أتقنه .. فآثرتُ الانسحاب .. مع احتفاظي بالوفاء لأصحاب ذلك المنتدى وأهليه .

    في تلك المنتديات .. مابلغت فيه مشاركاتي قرابة الألفي مشاركة .. وتمّ الإحتفاء بالألفية .. كما هي عادة الكثير من المنتديات ..

    أصدقاء وأحبّة أشعلوا شموع الإحتفاء بالألفية .

    وفي بعضها : لم تعنِ لبعضهم الألفية أي شيء .. لأنّهم احتفوا بألفيات أخرى للأصدقاء والمقرّبين فقط .. فاعتبروا الألف مشاركة داخلة ضمن " العلف " مشاركة !!

    وفي بعضها : لم تتجاوز مشاركاتي العشرات !!

    شرفتُ بالإشراف في الكثير منها .. بدءاً من الإشراف العام .. وانتهاء بالإشراف على أقسام .. وفي القليل منها كنتُ عضوا .. كاتبا وقارئا .

    شرّفني البعض منها بتدبيج لقبٍ لاأستحقّه تحت معرّفي .. واكتفى البعض باللقب الحقيقي الّذي يليق بي : مجرّد عضو .. !

    كان لابدّ بعد هذه الرحلة النصف عقدية من العمر أن أتّخذ القرار ...

    فإمّا أن أكون قد أفدتُ بكلماتي الّتي اجتهدتُ في صدقها ... ولو موضوع واحد .. وأسأل الله تعالى أن يكون قد نفع بها ولو شخصا واحدا .. فهو خير لي والله من حُمر النّعَم ..

    وإمّا لاتكون كذلك .. فهي من نفسي والشيطان .. وأسأل الله أن يتجاوز عنّي وعنكم جميعا ..

    وإمّا أنّها تجمع بين الحالتين .. فيصبح القادم تكرارا لكل مامضى .. وحينها : لافائدة تُرتجى .. ولا معلومة جديدة تُبتغى !

    قد يكون هناك البعض ممن تاثّر بحروفي فكرا وتوجيها .. رغم أن البضاعة مزجاة كاسدة !!

    وقد يكون البعض من كان ينغّص عليه حرفي مضجعه .. لمجرّد أنّه لايريد أن يرى الحقائق تقضّ عليه ذلك المضجع !

    كم حاسدٍ همّه استعباد موهبتي ### إن صحّ للسهلِ أن يستعبد الجبلاَ !!

    ولربما أنّ البعض .. بل الكثير .. لايعنيه هذا ولا ذاك !!



    هنا يأاحبّتي :

    وأنا أضع عصا التسيار ...

    وأعلن رحلة آلاف الأميال ..

    كانت رحلة مضنية .. مرهقة .. مليئة بالسهر .. والدموع أحيانا .. محاطة بهم : مسئولية الكلمة وأمانة الحرف ..

    لله مااصعب القرار .. وما أسؤا لحظات الرحيل .. لكن لابدّ مما ليس منه بد ... فلله الأمر من قبل ومن بعد .

    ليس اليأس مايحيط بي ... فكم شهدت أحرفي بزرع الأمل .. ونثر ورود التفاؤل ..

    ليس الإحباط مايغلّف روحي .. فتلكم كلماتي ..

    الّتي كانت تستنطق الشموع .. ولو من خلف آلاف السراديب المظلمة الطويلة الباردة ..

    وتستحث الشموس من بين ركام القنوط .. وسحب التشاؤم .. وغمامات اليأس !

    إنّ مايحيط بي حاليا .. ليس من ذاك في شيء !

    إنّه أكبر من ذلك بكثير ... كثير جدا جدا !!

    حتّى أولئك الّين تعلّمنا منهم الكثير حول : زرع الأمل .. والتفاؤل .. لم يعودوا يقولون ذلك إلا لأسباب دنيوية مادية منها :

    - فإمّا أنّ بعضهم يتقاضى على مايقوله أجرا .. عبر عشرات ومئات القنوات والصحف ووسائل الإعلام .. فلا بد أن يفي بما يتقاضى عليه أجرا حتّى لو لم يكن مقتنعا به !!

    - وإمّا أنّه يبحث عن شهرة يتحدّث بها كل لسان .. فسيقول له خالقه يوم لاينفع مال ولا بنون : " فقد قيل ... " !!

    - وإمّا أنّه لاهذا ولا ذاك .. لكنه بعيدٌ كل البعد عن واقع الأمر .. وصدق الواقع !

    حتّى أولئك الّين مافتئوا يدبّجون القصائد تلو القصائد .. ينطبق عليهم ماقيل آنفا .. ولن يكون هناك أصدق من الله قيلا في حقّهم : " والشعراء يتّعهم الغاوون " ..

    وحتّى الإستثناء الّذي استثناه القرآن .. لاينطبق عليهم !!

    إئتوني بشاعر يقول : أنا من الذين آمنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيرا وانتصروا من بعد ماظُلموا ... !!

    فسنقول له بكل بساطة .. وكما قال من يعلم سرّنا ونجوانا : " فلا تزكّوا أنفسكم " .. !

    حتّى أولئك الخطباء الّذين يقرعون أسماعنا من فوق كل منبر .. ويكبّرون أخطاءنا تحت المجهر ..

    لو لم يتقاضوا حفنات من الريالات أجرا .. لم تسمع منهم خبرا .. ولم تر منهم أثرا !!

    أعطوني : دقيقة حقية ..

    وخذوا منّي ملايين الدقائق البعيدة عن الحقائق !



    نهاية المطاف .. ورحلة الآلاف :

    إزجاء الشكر .. لكل منحني دقائق من وقته وجهده وكلماته ...

    حتّى أولئك الذين انتقدوني بقوّة .. أشكرهم لأنّهم أناروا لي الطريق ..

    إزجاء الشكر .. لكل من سيخطّ هنا أو في أي موقع آخر تحمله كلماتي ..

    سواء بــ : مدحٍ أو قدح ..

    أو بـ : تشجيعٍ أو تقريع ..

    أو بــ : معاتبة أو معاقبة !!

    غير أني - للأسف الشديد - لن أطّلع عليها .. ليس إهمالا لها .. لكن القرار نهائي ولا رجعة فيه .. ولا أستطيع الرجوع ولو حتّى للقراءة .. لسبب بسيط جدا .. لكنّه صعب في ذات الوقت :

    فأنا عاطفيٌ حدّ السذاجة !!

    تأسرني الكلمة .. وتبهرني العبارة .. وتجذبني الأحرف !!

    وعودتي لقراءتها .. يعني إذعاني - ربّما - للعودة .. وهذا هو الّي أخشاه .. ولا أريد العودة فيه من جديد !

    كما أنني - وببالغ الأسى - سأمحو تلك الذكريات الجميلة .. والكلمات الرائعة الّتي احتفظت بها زمنا من صندوق الرسائل الخاصّة !


    هل أستطيع فعل ذلك مما مضى من اتخاذ القرار ؟!

    يقول البرمجيون : نعم يستطيع أي شخص تجاوز ماهو فيه بتطبيق تقنية : خط الزمن !

    وفي هذه الحالة : يجب العودة إلى ماقبل المرحلة الإلكترونية الّتي جاوزت الخمس سنوات !

    وفي حالة حدوث أي تاثير جانبي أو عاطفي .. فإنّ ذلك يعني إلغاء تقنية خط الزمن كلّيا أو جزئياً !!

    أليس كذلك أيها البرمجيون ؟!!


    ديوني :

    أعلم أنّ هناك الكثير من الديون لم أسدّدها بعد .. لكنها ليست بتلك الأهمية .. وعفا الله عمأ سلف .. منها :

    - " من مكتبه السداسي يتحدّث إليكم " .. ولا حاجة للقرّاء الكرام لمعرفة ماذا بقي ليتحدّث عنه معاليه من مكتبه !!

    " هذا ينطبق على بعض المنتديات الّتي نّشر بها الموضوع " .

    - " المستضـعِـفـون يردّون أخيرا " .. ولا حاجة للمستضعــفين أن يعرفوا بماذا ردّ المستضــعــِفون على مطالبهم وأحلامهم .. طالما أنّها لن تتحقّق !!

    " هذا ينطبق على بعض المنتديات الّتي نّشر بها الموضوع " .

    - " المرأة وليلة القدر " .. ولا داعي أن تعرف المرأة ماذا قيل فيها أكثر .. فلن يطربها .. ولن يهزّ وجدانها إلا الثناء .. حتّى وإن كاذبا !!

    " هذا ينطبق على بعض المنتديات الّتي نّشر بها الموضوع " .

    - حملة " ولا تعضلوهنّ " يكفي ظلما لفتياتنا .. في " كاتب الوجوه " .. وأعتقد أن كثيرا من الأعضاء الكرام المنضمين للحملة سيكملون المهمّة .. ويقومون بمقوّمات الحملة خير قيام .. ومنهم : مديرة الحملة جزاها الله خيرا .


    - ماأحزنني ويحزنني :

    هناك البعض من الأحبّة الّذين للتو أضفت عناوينهم في : " الحمام الزاجل " .. ولم أتمكّن من الإستقبال منهم أو الإرسال إليهم .. إلا النزر اليسير .. وعزائي الوحيد هو أنّني - قد ألتقي - بهم في ساحة الواقع .. إن كتب الله في العمر بقيّة .


    - عنواني الأبدي .. حتى الموت :

    المعتزل .. ولمن لايعرفه .. ليس شرطا أن يعرفه .. فلا حاجة به إلا مزيد من صداع الرأس !!

    وسأبقى في بعض الأحايين أتصفّح مايأتي به " الحمام الزاجل " من الأحبّة للقراءة فقط .. ومعرفة الجديد عنهم .. واعتذر سلفا عن الرد على أي رسالة .. فلا يمكن لي إلا أن أُبقي على آخر وسيلة تواصل منهم !!

    أمّا عضوياتي في : المجالس والجمعيات والنوادي والمجموعات والمراكز ... فسأبقيها معلّقة حتّى إشعار آخر ... فلربّما أنّه لاتوجد أي جدوى لهم من تلك العضويات الّتي لم أفعلها حق التفعيل ! ، وإذا وجدت من يشتري : فسأبيعها له بسعر الجملة - إن أمكن - وإلا فليأخذها مني هديّة دون انتظار عطيّة !!

    وكما قال حبيبي هو بأبي وأمّي ونفسي وكل ماأملك صلى الله عليه وسلّم : " .... وليسعك بيتك ، ولتبكِ على خطيئتك " .



    وبعد :

    مضى نصف عقد من الزمن ... بين الصفحات الإلكترونية .. فلأجرّب أن أقضي نصف عقد آخر في صفحات الواقع !

    وليسعني معتزلي ، ولأبكِ على خطيئتي !!!

    " ... رُفعتْ الأقلامُ .. وجفّتِ الصحف " .

    ولله الأمر من قبل ومن بعد ...

    وكما علّمنا ديننا في حال توديع من من نحب : " أستودعكم الله الّذي لاتضيع ودائعه ، أستودع الله دينكم وأمانتكم ، وخواتيم أعمالكم " .

    وكا تعلّمنا من السلف الصالح حينما كان يودّع بعضُهم بعضا .. إضافة إلى ماسبق من هدي المصطفى صلى الله عليه وسلّم : " إلى لقاء بعيدٍ .. بعد نصف عقد آخر .. إن كتب الله في العمر بقيّة .. فإن لم يكن ، ففي الجنّة نلتقي عند مليكٍ مقتدر " .









    " الديوانيات " : جمع ديوانية ، وهي الّتي يلتقي فيها الأصدقاء المخلصون ، وهي هنا تعني : المنتدى .



    " كتاب الوجوه " : الترجمة الحرفية ، وليست الفعلية ، لـ : " فيس بوك " ، وكان الأحرى أن يُسمّى كذلك فعلا ، فهو يجمع الوجوه دون أن تعرفها ، وتصادق فيه من لايصدق في صداقته !



    " الحمام الزاجل " : كناية عن : " البريد الإلكتروني " .. و " رسائل الجوال " .. وهما يمثّلان الحمام الزاجل في هذا العصر !!
    توقيع
    ما أضيق العيش لولا فسحة الأملِ

  2. مشاركه 2
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : May 2008
    المشاركات: 6,305
    التقييم: 3652
    الدولة : مكة حقنا^_^

    افتراضي رد: رسالتي الأخيرة : لـ "الديوانيات " و " كتاب الوجوه " و " الحامام الزاجل " !




    ليش يا أبو أسامه ؟؟


    الله يكون في عوننا .. هنفتقدك ..

    يعني حتى ما راح تدخل و تشوف ردودنا ؟!!!!


    رافقتك السلامة أينما كنت ..

    نحن بإنتظارك ..

    توقيع


    Diamond-Heart

  3. مشاركه 3
    رقم العضوية : 174
    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    المشاركات: 9,324
    التقييم: 1050
    الدولة : جوار سيد الخلق صلى الله عليه وسلم
    العمل : مستشار

    افتراضي رد: رسالتي الأخيرة : لـ "الديوانيات " و " كتاب الوجوه " و " الحامام الزاجل " !


    ابو اسامه
    لانعرف اسباب اتخاذك المعتزل
    ولكن ربما هو خير
    لا نقول الا شكرا لكل ما ابدعت فيه
    ووفقك الله لكل خير وانار دربك
    توقيع
    حب ما تعمل كي تعمل ماتحب

  4. مشاركه 4
    رقم العضوية : 10
    تاريخ التسجيل : May 2008
    المشاركات: 1,666
    التقييم: 1078

    افتراضي رد: رسالتي الأخيرة : لـ "الديوانيات " و " كتاب الوجوه " و " الحامام الزاجل " !


    إلى الغالي ( أبو أسامة )

    عزيزنا الراقي خلقا وقلماً ...

    كم أحزنني خبر وداعك القاسي بلطف على قلوبنا .. حينما كتبت من صميم الوجدان وداعية مفاجئة

    تذكرت معها كل حرف جميل وتوجيه أنيق ونكتة عابرة وأسلوب رشيق سطره لنا قلبك قبل قلمك

    فحروفك من القلب منبعها ... وكلماتك من صميم الوجدان منشأها

    حبيبنا الغالي ( أبو أسامة )

    هي كلمات أسردها لك بعدما خط قلمك كلمات الوداع .. كلمات علها أن تأخذ من تفكير الجميل تنبيه أخوي حبيب

    أيها الغالي على قلوبنا ... أتعلم بإعلانك هذا كم من فائدة قمت بتوجيهها لمجتمعٍ هو أحوج ما يكون إليها .

    أتعلم أيها الغالي على قلوبنا ... أنك بإعلانك الوداع كم سيفقدك الكثير ممن سيبتدؤن طريق الكتابة بأسلوبك الفريد

    أتعلم أيها الغالي على قلوبنا .... إنك بإعلانك الوداع كم سنحتاج من أزمنة وسنين على إيجاد خبرة وحنكة وحكمة بمثلك قامتك الشامخة بكل جميل

    أتعلم أيها الغالي على قلوبنا ... إنك بإعلانك الوداع كم ستترك فراغاً شاسعاً من حب الخير للآخرين وتمنياته لهم .

    أتعلم أيها الغالي على قلوبنا ... إنك بإعلانك الوداع كم سنفتقد لذة المقال وروعة الأدب الأصيل .

    إنها خسارة ليست لنا فقط في ( ملتقى الملكة ) بل أنها خسارة في لكل من قرأ سطرا من كلماتك في مساحات الشبكة الملعوماتية .

    هي كلمات قليلة أبثها إليك .. ومطالبة بأن تكون لك مساحة هنا في ( ملتقى الملكة ) تستطيع من خلالها أن تفتح نافذة من الخير لمن أحبك وتعلَّم منك الكثير .

    أستاذنا الغالي ( أبو أسامة ) ...

    كلماتك الوداعية آلمتنا كثيرا ... ونحن والله على أحر من الجمر بأن نسمع منك خبر تواجدك بيننا بكل الحب والتقدير والإخاء

    فكم نحتاج إليك كثيرا ناصحا وموجها ومرشدا أديبا . فلا تحرمنا من إطلالة أسبوعية هنا ترسم الفرحة في قلوبنا وأفكارنا وعلى شفاهنا

    عد أيها الغالي الحبيب فما في قلب كل واحد منا هنا ينبئ عن أخوةٍ صادقة معبرة بكل فخر واعتزاز معرفتها بهامة مثلك في الخلق والفكر والأدب والتوجيه

    عد أيها الغالي الحبيب فأبدل حزن الوداع فرحا ... ودموع الترحال عطرا ... وفاجعة الرحيل أنساً .
    توقيع

  5. مشاركه 5
    رقم العضوية : 4682
    تاريخ التسجيل : May 2010
    المشاركات: 380
    التقييم: 470
    الدولة : قلب الأرض
    العمل : تربوي

    افتراضي رد: رسالتي الأخيرة : لـ "الديوانيات " و " كتاب الوجوه " و " الحامام الزاجل " !


    (أسباب كافية .. أم لا ؟!! )


    " أصداء إعلان الرحيل "


    منذ أعلنتُ ( الرحيل ) وأنا أعدّ العدّة كي تبلغ المدّة الّتي وضعتها افتراضا ( نصف عقد ) أي : خمسة أعوام ، منذ اليوم الأول !!
    حاولتُ تقليصها .. بعد تلقّي أول محاولة لإثنائي عمّا عزمتُ عليه .. إلى خمسة أشهر !
    غير أنّها .. وياللغرابة والسرعة .. لم تبلغ : خمسة أيام !!

    لافرق .. تقريباً .. بين خمسة ( أعوام ) و خمسة ( أيام ) إلا في ( االعين ) كما ذكرتُ ذلك في إحدى ردودي على أحد الأحبّة !!
    ولربّما أنّ الفرق .. كما يراه آخرون .. في ( الياء ) !

    على أية حال : هاهنا أصداء إعلان ذلك الرحيل .. أوردتها هنا لأرى .. وترون معي .. هل هي أسباب كافية مقنعة للعودة .. أم لا ؟!

    وخلافا للعادة الّتي كنتم تشاهدونها في : " صدى الحروف " .. سأوردها دون ذكر أسماء أو مواقع محدّدة .. بخلاف : " فيس بوك "
    عدا تلك الأسماء التي ستشاهدون ردودها مرّة أخرى لأنّها وردت في هذا المنتدى كاملة ..
    معتذرا عن إيرادها مرّة أخرى .. لأنّ الأمر مُجملٌ في كتابة هذا الرد الحالي ..
    فكان لزاماً أن أوردها كاملة في جميع الوسائل ، إضافة إلى ماورد في : " فيس بوك " و " الرسائل الخاصّة " .

    ماسبق : ليس قياساً لمدى محبّتي لديكم .. فأنا أعلمها ، والآتي يشهد بها .. لكنّه كان قرارا جدّياً .. وبقدر جديّته كانت صعوبته .. ولم أستطع أن أطبّقه لمدّة خمسة أيام !

    حتّى أنّي كدتُ أن أكتب عنه مذكرات : " يوميات موقوف " !!

    لكنني اكتفيتُ بكلماتكم .

    وكما كانت الصعوبة في : " قرار الرحيل " كانت الصعوبة مماثلة ماثلة أمامي في " قرار العودة " .. ذلك انّه كان لزاماً عليّ أن أقرر : إلى أي منتديات أعود ؟!
    وأخيرا : اتخذت القرار الصعب : يجب أن أترك خمسي المنتديات المشارك بها ..
    على الأقل : لكي أستطيع أن أفي بحقوق المنتديات المفعّلة بها مشاركاتي المتواضعة !
    ولكي تعود النسبة كما هي : كان لزاما عليّ مرّة أخرى أن اختار منتديين آخرين كمستجد !
    وتمّت دعوتي من قبل أحد الأحبّة الكرام للمشاركة فيها .. كي يكسب قلمي – على حدّ تعبيره - ولأول مرّة .. خلافا للمنتديات الرسمية السابقة .. أشارك بها بمعرّف مختلفٍ نوعا ما .. أي ليس كثيرا عن معرّفي الحالي !

    بقي أن أقول : أن تلك المنتديات الّتي قرّرت تركها بكل صعوبة .. هي تلك المنتديات الّتي كانت بها مشاركة يتيمة ،
    وتلك الّتي كانت فيها المشاهدات تساوي ( الصفر ) الّذي بدتْ به الردود !!
    وسيعرف قرّاؤها ذلك بمعرفتهم لاحقا أن هذا الرد سيكون آخر مشاركة لي بها !!
    مع شكري وتقديري لهم جميعا .

    وكما هي الحال لطالبٍ يعود لمدرسته .. اخترتُ – أن تكون العودة مع بداية انطلاق عودة الطلاّب إلى مدارسهم !
    أعود إليكم حاملا أوراقي ودفاتري وقلما من أقلام الرصاص .. كي أمحو أو أعدّل أخطائي المليئة بها واجباتي !!

    من أعماق الروح .. ومن بين حنايا الفؤاد :
    شكرا لكم على ماخطّته أناملكم من أصداء حول القرار ..
    والشكر أيضا لأولئك الأعزّاء الّذين آثروا الصمت انتظارا لمرحلةٍ يعلمون قدومها ثقةً ..
    ولأولئك الّذين آثروا الصمت كسبًا للرهان .. وقد كسبوه حقّا !!
    ولأولئك الّين شجّعوني على الرحيل انطلاقن من : " النفس وهواها " .. فآثروا أن يتركوني على راحتي !!
    وحتّى لأولئك الّين مرّوا من هنا واقتطعوا جزءا من أوقاتهم للقراءة أو الإطّلاع !
    توقيع
    ما أضيق العيش لولا فسحة الأملِ

  6. مشاركه 6
    رقم العضوية : 4682
    تاريخ التسجيل : May 2010
    المشاركات: 380
    التقييم: 470
    الدولة : قلب الأرض
    العمل : تربوي

    افتراضي رد: رسالتي الأخيرة : لـ "الديوانيات " و " كتاب الوجوه " و " الحامام الزاجل " !


    " أصداء القرار "


    " ملاحظة مهمة للزميل الّذي كتب مازحاُ عن : " صدى الحروف " في مواضيع أخرى ، وتكلّم عن الصدى قاصدا : الصدأ !
    هناك فرق بين كلمتيْ : ( صدى ) و ( صدأ ) .. فالأولى صدى للصوت وللكلمات وردود الأفعال .. بما يُسمّى إعلاميا : رجع الصدى .

    والثانية : صدأ .. يطال الحديد .. وأحياناً ( الأنفس ) و ( والكلمات ) ! .. لذا لزم التنويه دون تمويه !!


    من " الديوانيات " << المنتديات :


    من : المنتدى الأول :

    - رغم جميل الحرف وروعة الكتابة
    الا ان الحزن يخيم على المكان
    وداع لا نحبة بل نرفضة
    نتمنى منك التراجع عنه
    نحن بشوق لنبض قلمك وجميل حرفك
    فلا تحرمنا منه
    وتقبل مروري وخالص تحياتي .


    - احزنتنى سطورك ياسيدى
    انت ممن اثرى منتدانا بمواضيع كان لها اثرا كبيرا فى انفسنا جميعا
    فياليتك ياسيدى تغير ما انت مقدم عليه اعتدنا تواجدك معنا
    ولن نتنازل عن غيابك ولن نوافق بقرارك وهذا رأى .



    - لا تعليق
    حقيقة لا تعليق
    أرجوك لا ترحل .

    - لا ترحـــــــــــــل .

    - أتسمعني ..... ؟؟!؟!؟!؟!؟! لا ترحل .

    - تقول سيدي
    ابسط حقوقي ان احلم
    واقول انا
    ابسط حقوقي الا تحرمني جمال قلمك
    عندما دعاني ..... لمنتدى : .... واغراني بتواجد صديق الطفولة : .... في المنتدى لم اكترث لاغراءاته
    وقلت في نفسي ان الصديق : .... و الصديق : .... متواجدين معي بحكم الصداقة والقرابة التي تربطني بهما ولن اكتب في منتدى لا اعرف عنه شيئا !!
    وبعد مداولات اطلعت على بعض ما في منتدى : .... حتى وصلت الى موضوع (ابسط حقوقي ان احلم)
    فقلت في نفسي كيف لا اكون بالقرب من هكذا قلم !!
    لا اجاملك والله واطالب ان يتواجد العضو : .... ليشهد بما دار بيني وبينه قبيل قبولي التواجد في منتدى : .... كعضورسمي !!

    ثانيا
    لا تحمل الامور اكثر مما تحتمل
    فانقاطعك يعني امران لا ثالث لهما
    انك لا تتنفس ... واننا لا نستنشق هواء نقيا تبثه لنا من خلال مواضيعك الرائعه

    ثالثا
    اعرفك حكيما تحسن وزن الامور
    نحن نستحق منك اكثر من هذا
    وان كانت اسبابك ليست مرتبطه بخلاف ما او غضب على امر ما
    نمون ولا ما نمون يا ابو اسامه ؟
    هذا السؤال الذي يجب ان تجيب عليه قبل اتخاذ قرارك النهائي
    ولعلمك سيدي
    لا اكتب حرفا بعد تركك لمنتدى : ....
    انت من كان السبب في دخولي هذا المنتدى ... وانت السبب في تركي له
    اعتبرها (لوي ذراع) او اعتبرها كما تريد
    الكرة في ملعبك
    كل الود .


    - اخى وصديقى الكبير والعزيز أبا أسامة
    ها هو الحرف يبكي حزناً لوداع الأحباب ..
    يبكي راجياً .. متوسلاً آملاً
    يخط كلماته .. حائر .. تائه إلى أين تمضي أبا أسامة ؟؟
    إلى أين تسير مودع ؟؟

    ولمَ الوداع ؟؟

    لن تغيبِ عنا ولن اسمح لك بالوداع الا اذا كان مكتوب علينا ..

    ستكون معنا ... في قلوبنا فمكانكــ القلب أبا أسامة ..

    فلا تقول لنا وداعاً بل إلى لقاء قريب ..

    فانتِ عائد من جديد .. بإذن لله

    نعتبرك فى اجازة قصيرة فقط

    ونحن جميعا بنتظار عودتكـ من جديد أبا أسامة

    وكن مثل ما عرفتك كالشجرة المثمرة

    وانا اعلم ما يدور فى نفسك .............ولكن


    خل شعارك القافلة تسير والجايعة تنبح .


    - لا تــــــــــــــــــــ ـرحــــــــــــــــــ ــــــــ ل أخـــــــــــــــــــ ــوي الـــــــــــغالي .


    - لو البعد رجال بالسيف رديت

    إلى أين ترحــــــــــــــــــ ــــــــــل ؟؟؟؟

    وداع لا نحبة بل نرفضة

    نتمنى منك التراجع عنه .


    - أبو أُسامة أنا أتحداك إذا مافاضت عيناك أو أمتلأت بالدموع ، وذلك لما أبدوه إدارة وأعضاء المنتدى من تعابير تجاهك .
    أليس لهذه الوجوه ما يثنيك عن المغادرة . تقبل تحياتي وتقديري .



    - كم بودي أن أعرف لماذا ؟؟

    وإلى متى ؟؟ وكيف قررت ذلك ؟؟

    أشعر بغصة وألم ... فأنا أعرفك جيدا

    لست أنت من يودع أصحابه وأحبابه بهذه البساطة

    أعدك ... سأعود بك قريبا

    لتحتضنك مجددا قلوب ( ... أهل المنتدى .. ) ..


    كن بخير حتى ذلك الحين .



    من موضوع : " أهدي الورود لأبي أسامه " في بوابة " الفرفشة والوناسة " :

    - موضوع : ( اهدي الورده .. )
    كل الورد لأبي أسامه حتى يعدل عن قراره بترك منتدى : .....

    موضوع : ( العضو الذي تسعد لرؤيته ) ..
    أبو أسامه دوما .. حتى يعدل عن قراره

    ونشوف اخرتها معاك يا ابو اسامه ! .


    - اخى : ....


    انا اعطيتة انذار شديد اللهجة لكى يغير قرارة

    والا راح يتحملنا ضيوف علية فى دارة

    والله يعينه ! .



    - نسأل الله التوفيق لمن يريد البقاء أو الرحيل .


    - فاضلي : العضو .... ، هو الله يوفق الحاضر والغائب والنعم بالله , بس تكفى لا يشوف كلامك أبو اسامه ويزيد إصراره على الرحيل ياليتني أقدر أعدل مشاركتك أعلاه

    تحيه مع لون أخضر وطني

    أبو اسامه نهديك الورد أرجوك لتكن بيننا .



    - ردود من صاحب الموضوع :


    - العضو : ...
    كن بالقرب سيدي .

    العضو : ...
    فلتكن اول وردة منك لابو اسامه .

    العضوة : ...
    احسنتي يا فاضلة .


    - انا اضم صوتي لاصواتكم

    ومني باقة ورد لابي اسامة

    اشكر لك اخي ... مشاعرك

    وللجميع تحياتي .


    - أبو أسامة لا تهرب ههههههههههه أنا ماقلت لك نتقابل بعد العيد إن شاء الله تعالى ، في موضوع القدر وما أدراك ما طبخت القدر .
    أستغفر الله . حبيبي يعلم الله أقولها لك بصدق أننا لا نحب ولا نريد فراقك . ولكن إن كان هذا خارج عن إرادتك فإننا نسأل الله لك التوفيق
    وستبق لنا مواضيعك ومشاركاتك نزورها ونتصفحها لتوحي لنا بأنك مازلت بيننا .
    أهدي لك الورد الفواح عدد ما غرد القمري وناح .


    - اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة .... [ مشاهدة المشاركة ]
    ولكن إن كان هذا خارج عن إرادتك فإننا نسأل الله لك التوفيق

    - هههههههههههههههههههه


    -لا تقول ((((( ولكن ))))) ترى بتهاوش معك كذا تعطيه فرصه أن يلاقي عذر وسبب يتركنا

    أشرب ديو وبايسن وريد بول عشان تطلع عصبي وحواجبك متشابكه

    //

    أهدي الورد لأبي أسامه .



    - أهدي لأبي أسامه الورد الفواح عدد ما غرد القمري وناح .

    توقيع
    ما أضيق العيش لولا فسحة الأملِ

  7. مشاركه 7
    رقم العضوية : 4682
    تاريخ التسجيل : May 2010
    المشاركات: 380
    التقييم: 470
    الدولة : قلب الأرض
    العمل : تربوي

    افتراضي رد: رسالتي الأخيرة : لـ "الديوانيات " و " كتاب الوجوه " و " الحامام الزاجل " !


    من : " المنتدى الثاني " :




    - ليش يا أبو أسامه ؟؟

    الله يكون في عوننا .. هنفتقدك ..

    يعني حتى ما راح تدخل و تشوف ردودنا ؟!!!!

    رافقتك السلامة أينما كنت ..

    نحن بإنتظارك .


    - ابو اسامه
    لانعرف اسباب اتخاذك المعتزل
    ولكن ربما هو خير
    لا نقول الا شكرا لكل ما ابدعت فيه
    ووفقك الله لكل خير وانار دربك .



    - إلى الغالي ( أبو أسامة )

    عزيزنا الراقي خلقا وقلماً ...

    كم أحزنني خبر وداعك القاسي بلطف على قلوبنا .. حينما كتبت من صميم الوجدان وداعية مفاجئة

    تذكرت معها كل حرف جميل وتوجيه أنيق ونكتة عابرة وأسلوب رشيق سطره لنا قلبك قبل قلمك

    فحروفك من القلب منبعها ... وكلماتك من صميم الوجدان منشأها

    حبيبنا الغالي ( أبو أسامة )

    هي كلمات أسردها لك بعدما خط قلمك كلمات الوداع .. كلمات علها أن تأخذ من تفكير الجميل تنبيه أخوي حبيب

    أيها الغالي على قلوبنا ... أتعلم بإعلانك هذا كم من فائدة قمت بتوجيهها لمجتمعٍ هو أحوج ما يكون إليها .

    أتعلم أيها الغالي على قلوبنا ... أنك بإعلانك الوداع كم سيفقدك الكثير ممن سيبتدؤن طريق الكتابة بأسلوبك الفريد

    أتعلم أيها الغالي على قلوبنا .... إنك بإعلانك الوداع كم سنحتاج من أزمنة وسنين على إيجاد خبرة وحنكة وحكمة بمثلك قامتك الشامخة بكل جميل

    أتعلم أيها الغالي على قلوبنا ... إنك بإعلانك الوداع كم ستترك فراغاً شاسعاً من حب الخير للآخرين وتمنياته لهم .

    أتعلم أيها الغالي على قلوبنا ... إنك بإعلانك الوداع كم سنفتقد لذة المقال وروعة الأدب الأصيل .

    إنها خسارة ليست لنا فقط في ( ملتقى الملكة ) بل أنها خسارة في لكل من قرأ سطرا من كلماتك في مساحات الشبكة الملعوماتية .

    هي كلمات قليلة أبثها إليك .. ومطالبة بأن تكون لك مساحة هنا في منتدى ( ملتقى ... ) تستطيع من خلالها أن تفتح نافذة من الخير لمن أحبك وتعلَّم منك الكثير .

    أستاذنا الغالي ( أبو أسامة ) ...

    كلماتك الوداعية آلمتنا كثيرا ... ونحن والله على أحر من الجمر بأن نسمع منك خبر تواجدك بيننا بكل الحب والتقدير والإخاء
    فكم نحتاج إليك كثيرا ناصحا وموجها ومرشدا أديبا . فلا تحرمنا من إطلالة أسبوعية هنا ترسم الفرحة في قلوبنا وأفكارنا وعلى شفاهنا

    عد أيها الغالي الحبيب فما في قلب كل واحد منا هنا ينبئ عن أخوةٍ صادقة معبرة بكل فخر واعتزاز معرفتها بهامة مثلك في الخلق والفكر والأدب والتوجيه

    عد أيها الغالي الحبيب فأبدل حزن الوداع فرحا ... ودموع الترحال عطرا ... وفاجعة الرحيل أنساً .



    من : " منتدى ثالث " :

    - مخي فاصل على مايبدو او فهمي صحيح يبدو ان الحزن يجر احزانا والفرح يشدو بالافراح ..... تمنياتي لك بطيب العيش وهناءة البال اخي الكريم ...


    - ان شاءالله مايكون رحيل وتكون استراحه فاصله ..


    - رساله قويه .. تقديري .


    - رساله قويه فعلاً !



    - استودع الله دينك و أما نتك و خواتيم عملك ،‘

    لعل العود أقرب ،‘

    أنارت حروفك أخي الكريم و لك شكراً جزيلاً ،‘

    عسى الله أن يهيأ لك خيراً أينما ذهبت ،‘

    و يبقى للوداع رماديته .



    - على الدربـ ـ ـ ساائر ....

    ولكنـ ـ لا اعلمـ ـ ـ متى يحينـ ـ ـ الموعد

    بالتوفيقـ ـ اخويـ ـ ولنـ ـ اعلقـ ـ على ماقراءتـ ـ ـ بينـ ـ ـ السطور .



    - أبو آسامه

    ونستودعك الله على امل ان نلتقي
    دوما وان يجمعنا في جنانه ..

    رساله تفيض بالمحبه الصادقه
    من شخصك الرائع

    سلمت .. ودمت بخير وسعاده .


    من : " منتدى رابع " :



    تعليق واحد من : " 28 " مشاهدة .. ينطبق عليها ماينطبق على التعليق الذي ورد في ثنايا التعليق على ماورد في : " الحمام الزاجل الإلكتروني " والذي سيرد لاحقا !!


    " التعليق اليتيم :" :


    - إلى لقاء بعيدٍ .. بعد نصف عقد آخر .. إن كتب الله في العمر بقيّة .. فإن لم يكن ، ففي الجنّة نلتقي عند مليكٍ مقتدر
    توقيع
    ما أضيق العيش لولا فسحة الأملِ

  8. مشاركه 8
    رقم العضوية : 4682
    تاريخ التسجيل : May 2010
    المشاركات: 380
    التقييم: 470
    الدولة : قلب الأرض
    العمل : تربوي

    افتراضي رد: رسالتي الأخيرة : لـ "الديوانيات " و " كتاب الوجوه " و " الحامام الزاجل " !




    من : " الحمام الزاجل " << الرسائل الخاصة والبريد الإلكتروني ورسائل الجوال :

    من : " الخاص "


    - " طلبتك لاترحل "

    بدون مقدماااااات

    أبي أفهم سبب تركك لنا

    بالله عليك لا تروح والله العظيم شيء يضيق الصدر والخاطر والنفس والعيون والوجه وكل شيء كل شيء

    شو هالقرار اللي يجيب الغثيان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟

    أنت عارف من تكون ؟؟
    أنت ابو اسااامه ركززز أبو اسامه

    يعي قلم وفكر و هدوء وصخب تبارك الله عليك
    يا أخي نبيك نبييييييييييييييييييي ك أفهم ولا رفعت عليك قضيه
    أنت عارف بكل مره أدخل .... أترقب حضورك ولو حتى ما أتكلم معك <<إعترافات
    بس يعجبني وضوحك وقدرتك

    على فكره ترى مزاجي معكر من أمس ماتشوف رسالتي بالعاميه

    يعني خلك عاقل .. وبطـّل من قرارك المُر

    لا تروح خلاص .


    من : " الزاجل التجوالي " << رسائل ومحادثات الجوال :

    - خسارة !!
    ليته غيرك الذي يعتزل الكتابة .. وليس أنت !!

    خ – س – ا – ر- هـ .. ياأبو أسامه !!


    - " محادثة لمدّة ثلاثين دقيقة مع أحد الأعضاء البارزين " من أعماقي : شكرا له .


    - " محادثة أخرى من أعضاء " فيس بوك " لمدة عشر دقائق ... امتناني العميق له .



    "من : " كتاب الوجيه " << " فيس بوك " :


    - لأول مرة تنتحر الكلمات في حلقي افواجاً وجماعات
    هنا أمر مختلف اختلط علي استيعابه فبدوت كمثل جامعة اوراق الخريف
    ماذا يعني كل هذا اخي الكبير أبو أسامة !
    أنت لا تدع مجالاً حتى للكلمات أن تخرج
    ...أن تشمع كل شيء بالشمع الأحمر وتقول بعد ذلك أنك اشتريت الصمم كي لا تسمع أحداً
    أريد أن أكد أن لك أذن تسمعني بها الآن وعين تقرأ ما أقول
    ليس بالضرورة إثناء عن ما تعتزم عليه ولكن أريد لأحرفي رجيع صدى
    هل أنت هنا ؟!!!


    - صديقتي ... .. ، أبو أسامه.. من هو؟؟؟ رسالته الاخيرة لا اعلم إن كنت أنا أم هي من حملته الرياح للآخر في ساعة غداة..كلماته مؤثرة جدا.. ريشت بشجن فأصابت..صراحة يستحق ان يصلب قلمه على جميع ساحات الفكر والادب..اخبريني عنه اكثر وكأن قدره ان يعرف بعد ان يغادر..اتمنى ان يكون قراره مجرد استراحة محارب وان لاتثنيه الجراح عن الاستمرار... في القتال .


    - ..... يا حبيبتي .. الأستاذ أبو أسام أعتبره أبٌ آخر لي
    أعرفه من هنا وقبل هنا أعرفه كاتب في أحد تلك المنتديات التي ذكرها
    ولكن لا أعلم لماذا رمى في وجوهنا الفقد وغادر
    أشعر بالحزن فلغته تلوح لكل شيء من أجل لا شيء أو أقل الأمر من أجل شيء لم يصلن...ي استباطه
    هو إنسان خلوق رائع وصريح
    لا أعلم أنه حين وضعني مديرة لحملة " ولا تعظلوهن " أنه يرمي للغياب الأبدي
    فأنا لا أصلح لشيء وحدي
    يا الله , كفّ غيث الفقد عن الأرض فهي موجعة وتغسل الفرح ..!


    من : " الحمام الزاجل الإلكتروني " :


    - الكلام الذي كتبته ياأبو أسامه كبير .. كبير جدا .. لكن : لماذا ؟!!


    - بقيّة الرسائل في : " الحمام الزاجل الإلكتروني " كلّها من باب " الإعادة " مع حذف إسم المرسل الأصلي حتّى !!



    وكانت القائمة السبعينية الّتي يزخر ويفخر بها : " حمامي الزاجل الإلكترونية " تشبه تلك النظرة الجمودية الّتي ارتسمت على صفحة وجه : " رامبو " التي بدا فيها في لقطة وهو " يرشّ الرصاص " على الفيتناميين ، كما نرش البعوض في : " عروس البحر الأحمر " وقت الربيع ، أو كما نرشه في : " قلب الأرض " وقت توافد ضيوف الرحمن !! ، والّتي " أي نظرة الفتوّة الأمريكي " تعني : لاشيء !!


    من : " فيس بوك " بعد قرار العودة !


    - أستاذي الفاضل صاحب القلم المبدع و الفكر النير

    يسعدني عودتك إلى الساحة حيث يُسمع حدة صليل تقارع الأقلام و الفكر , ساحة المعركة تحتاج لقائد و أنت أهلُ القيادة و كلنا نؤمن بذلك .....

    أنا من تشرفت بطلبك و أنت أكرمتني بالقبول أشكركـ لنبل مشاعرك أخي الفاضل ...

    مرحباً بك من جديد ......

    لا حرمنا الله إياك .


    - الشكر لك أخي الكريم

    سعيدة جدا بهذه المعرفة

    اتمنى ان يكون الأمر كذلك..سأعتبره وعد

    واسمح لي ان ابدي اعجابي بقلمك وفكرك وطرحك

    همسه....الحق يعلو ولا يعلى عليه

    دام قلمك راقي بجمال لا يشوبه ولا يشبهه شيء .


    من : " الحمام التجوالي " بعد قرار العودة !


    - شكرا لك على قبول طلبي .. ومرحبا بك في ساحة معركة الفكر بالقلم .
    لاعدمناك .


    من : " الخاص " بعد قرار العودة !


    " سامقٌ دوما " :

    - ياااااااااااااااااااا ااااااااه وكم نُحِبك يا أبا أسامه
    حقيقة أسعدتني , لو كنت أمامي لقبلتُ رأسك ( طبعا ً لأنك أخوي الكبير ماراح أتردد بذلك )
    الله يخليك ويرضى عليك , ايييييييه هذا الكلام اللي يوسع الخاطر أما تروح عننا واللقاء بيدك ! والله قهر
    جعلتني أبتسم برضى
    تنفس بعمق واسترخي و ردد يا رب بصوت مسموع ياااا رب ومن ثم عُد إلينا كما كنت غالينا .
    وأما عن قولك ستنغص عليّ ,, فأني سأقول لك يا شيييخ أسكن معنا ولاحقنا وخلينا نتهاوش ولكن (لا تذهب , أُكرر لا ترحل واللقاء بأيدينا )
    وقبلتي لـ... الصغيرة وأيضا ً حرارة حضن .
    أشكر لك إبتسامتك الآن .
    تقديري .





    وبعد :
    هل هي أسباب وجيهة كافية .. أم لا ؟!!!!
    توقيع
    ما أضيق العيش لولا فسحة الأملِ

  9. مشاركه 9
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : May 2008
    المشاركات: 6,305
    التقييم: 3652
    الدولة : مكة حقنا^_^

    افتراضي رد: رسالتي الأخيرة : لـ "الديوانيات " و " كتاب الوجوه " و " الحامام الزاجل " !


    \\


    أهلاً بعودتك ..

    <<<<<< فـرحــــانه^_^

    بكل الحب و التقدير و الإحترام نستقبلك

    بإنتظار جديد قلمك ..


    دمت بخير n_n
    توقيع


    Diamond-Heart

  10. مشاركه 10
    رقم العضوية : 4682
    تاريخ التسجيل : May 2010
    المشاركات: 380
    التقييم: 470
    الدولة : قلب الأرض
    العمل : تربوي

    افتراضي رد: رسالتي الأخيرة : لـ "الديوانيات " و " كتاب الوجوه " و " الحامام الزاجل " !


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Diamond-Heart مشاهدة المشاركة
    \\


    أهلاً بعودتك ..

    <<<<<< فـرحــــانه^_^

    بكل الحب و التقدير و الإحترام نستقبلك

    بإنتظار جديد قلمك ..


    دمت بخير n_n
    بكل عبارات الترحيب .. أهلا ..

    شكرا لكلماتك وتشجيعك ..

    كلماتي قد لاتفي بمقدار الامتنان الّذي أكنّه لكم .. ولكل من أعطى قلم أبي أسامه جزءا من اهتمام ..

    وزرع في طريقه ورود التشجيع .. وأزاهير الإستحثاث ..

    بارك الله فيك .


    توقيع
    ما أضيق العيش لولا فسحة الأملِ

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. يبث على قناة "الرسالة".. "أحلى الليالي" جديد الفوزان في رمضان
    بواسطة بحر الحب في المنتدى ۩ شهــــر الرحمة والغفران*عيد الفطر المبارك۩
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 08-08-2010, 04:26 AM
  2. "الخالدية" تحصل على أرفع شهادة جودة عالمية تصنفها كــ"مزرعة متكاملة"
    بواسطة بحر الحب في المنتدى █◄▼إدارة السلامة والصحة والبيئة والجودة▼
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 05-19-2010, 09:41 PM
  3. اليوم تدشين محرك "وولفرام ألفا " الذي يهدف للإطاحة بـ"قوقل"
    بواسطة المهندس في المنتدى ۩ الكمبيوتـر و الجوال ۩
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 10-04-2009, 06:44 AM
  4. "الغذاء والدواء" تحصل على شهادة "آيزو" لأمن المعلومات
    بواسطة المهندس في المنتدى █◄▼إدارة السلامة والصحة والبيئة والجودة▼
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-18-2008, 03:11 AM
  5. الشاعر "" أحمد الصانع""
    بواسطة نوسه في المنتدى ۩ بوح الأعضـــــاء ۩
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 09-26-2008, 06:48 AM

الأعضاء الذين شاهدو الموضوع: 0

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

vBulletin Skins & Themes 

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الملكة للجودة

تصميم النور اونلاين لخدمات الويب المتكاملة