عملية "أيس بريدج" أو "جسر الجليد"، أكبر عملية مسح جوي للقطب الشمالى، وفرت لناسا مجموعة من الصور
المدهشة التي تم إلتقاطها بمدة 46 يوم .


بالإضافة لإتجاهات ناسا المعروفة عن الفضاء، فهي تنفذ أيضاً مجموعة كبيرة من المشاريع التى
تهتم بدراسة كوكب الأرض، هذا المشروع هو أحد الأمثلة.



مشروع لست سنوات تهدف إلى توفير العلماء بصورة ثلاثية الأبعاد لم يسبق
لها مثيل في كلا القطبين الشمالى والجنوبى، بإستخدام الصور الملتقطة من الجو.


هذه الصور سوف تساعد العلماء لفهم أكبر لعملية ذوبان الجليد
و توفير المعلومات حول تغير المناخ فى كلا المنطقتين.

شاهد الفيديو :
( يوجد موسيقى)