إن الهدف الأساسي من سرعة إجراء الإسعافات الأولية للمصاب بالتسمم هو تخفيف
المادة السامة بأقصى سرعة ممكنة وطلب المساعدة الطبية والمحافظة على سلامة
التنفس والدورة الدموية والوظائف الحيوية الأخرى لدي المصاب.
لكي يتم الإسعاف بصورة سليمة يجب مراعاة الآتي:

1- تأكـد من عـدم وجـود خطر إضافي (عليك أو على المصاب) بسبب قيامك
بإسعاف المصاب.
2- إذا كان ممكـناً :
• حـدد نـوع السـم أو الدواء أو الغذاء واحتفـظ بوعـائـه وبقاياه أو غلافه.
• معرفة الجرعة أو المقدار المتعاطى من المادة.
• وقت التعاطي (أي كم من الوقت مضى على تناول المادة).
• عمر الشخص ووزنه.
3- معرفة ما إذا كان التسمم عن عمد أم خطأ.
4- ملاحظة الأعراض المصاحبة (سواء شديدة أو خفيفة).
5- إذا وجد قيء يتم التحفظ عليه (ليسهل تحليله من الجهات المختصة).
6- اتصل بمركـز السـموم أو المستشفى وأحـصل على النصائح الأولية.
7- أطلب الإسعاف أو المعونة الطبية ، أو انقـل المصاب.
8- وتأكد أن السـم ووعائه في معية المريض إلى المستشفى.
9- إذا كان فاقداً للوعي: يجب فحص التنفس وتقديم الإنعاش القلبي الرئوي
إذا لزم الأمر.