أشارت عدة استطلاعات بريطانية إلى لجوء العديد من طلبة الجامعات إلى تناول
العقاقير التي تحفز الإدراك بغية تحسين تحصيلهم الدراسي.
وبعد أن كانت الدراسات
البحثية تناقش أبعاد تأثير المواد المنبهة، كالقهوة والشاي، على كفاءة الطالب، تظهر أخيراً
مسألة العقاقير، التي من أشهرها عقار "مودافينيل"، وهو منبه لا يباع إلا بوصفة طبية،
ويصفه الأطباء لعلاج المرضى الذين يعانون من حالة الخدار المرتبطة باضطرابات
النوم.ووفقا لصحيفة "إندبندنت" البريطانية، فإن السوق السوداء ساهمت في تسريب
تلك العقاقير، بسبب كلفتها المرتفعة والمربحة.