أطلقت منظمة الصحة العالمية، الاثنين، دعوة إلى استعمال الحقن التي تستخدم مرة واحدة فقط، للحد من انتقال عدوى الأمراض الفتاكة.


وقالت المنظمة في تقرير نشر الاثنين: "يمكن حماية ملايين الأشخاص من الإصابات المنتقلة بواسطة الحقن في حال اعتمدت كل برامج العناية الصحية الحقن التي تستخدم لمرة واحدة فقط".


وبحسب دراسة أعدت في العام 2014 فإن 1,7 مليون شخص أصيبوا بفيروس التهاب الكبد بي، فيما أصيب 315 ألفا آخرون بالتهاب الكبد سي، و 33 ألفا و800 شخص أصيبوا بفيروس "اتش اي في" بسبب الحقن الملوثة، وفقا للمنظمة.



ويبلغ عدد الحقن المعطاة سنويا في العام 16 مليارا، تشكل اللقاحات 5% منها، أما الاستخدامات الأخرى فتتمثل في نقل الدم 5%، والباقي يستخدم كحقن عضلية أو تحت الجلد.



ودعت المنظمة أيضا إلى تجنب إعطاء حقن الأدوية حين يمكن الاستعاضة عنها بوسيلة أخرى، رغم ان كثيرا من المرضى يعتبرون أن الحقن هي أكثر الوسائل الطبية فعالية لتناول الدواء.


وفي العام 2007 تسبب طبيب في نيفادا في الولايات المتحدة بنشر فيروس التهاب الكبد سي على نطاق واسع، عندما استخدم حقنة لتخدير مريض مصاب بهذا الفيروس، ثم أعاد استخدامها مع عدد آخر من المرضى.


ويبلغ ثمن الحقنة العادية بين ثلاثة وأربعة سنتات، أما الحقن الجديدة "الذكية" التي لا تعمل سوى مرة واحدة فيصل ثمنها إلى الضعف.



منقول