ا / التخلص من السموم عن طريق الكبد

يسمي العلماء والأطباء الكبد ” بيت التطهير “،
حيث إنّه يقوم بوظائف التطهير في داخل الجسم، كما أنّه
يقوم بالتخلّص من السموم الموجودة في الجسم على أكثر
من شكل، ومنها أهمها البول والعرق.
فيتم إزالة السموم من الجسم من خلال طريقتين :
الأولى تعتمد بشكل كلّي على الكبد ، ولا علاقة للإنسان بها ،
وهي عمليّة معقدة لا دخل للإنسان بها مطلقاً ، حيث إنّ الكبد
يقوم بإفراز وتحفيز الهرمونات اللازمة من أجل التخلّص من
جميع السموم الموجودة في الجسم .
يقوم الكبد بجمع السموم
الموجودة في الجسم ، و تلك غير النافعة و التي لا يمكن الاستفادة
منها فيقوم بطردها خارج الجسم ،
أمّا التي يمكن الاستفادة منها ، فيقوم بتحويلها إلى مواد
مفيدة للجسم ، و قد تلزم في عمليات الأيض.



2/ التخلص من السموم من خلال عمل حمية غذائية



أمّا إذا أراد الإنسان أن يتخلّص من السموم العالقة في جسمه فيمكنه اتّباع
حمية غذائية تساعده على التخلّص من جميع السموم المتراكمة والتي تساعد الكبد
في عمله ، و ذلك من خلال الاعتماد في الغذاء بشكل كلّي على الفواكه والخضار ،
وذلك لأنّ الفواكه والخضار غنية بالفيتامينات التي تزيد من أجهزة المناعة في الجسم ،
والتي تقوم بمحاربة السموم المنتشرة به و القضاء عليها ، كما يجب الابتعاد عن
الأطعمة الغنية بالمواد الحافظة والوجبات السريعة ، هذا كلّه إلى جانب الابتعاد
عن التدخين والمدخنين.