مر رجلان علي حي سكني راق

فيه قصور ومراكب وزينه

فقال احدهما للاخر : أين نحن حين قسمت هذة الاموال ؟!

فسكت صاحبه ثم سار حتي ادخله مستشفي

فإذا بهذا يئن وذاك يتألم وذاك في غيبوبه وأخر يحتضر

فألتفت الي صاحبه وقال له :

أين نحن حين قسمت هذة الامراض والبلايا ؟!

فوالذي نفسي بيده

لاتعادل نعمة الصحه والعافيه أي نعمه

لنتعلم الحمد

فاللهم لك الحمد حمدا كثيرا كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك