دشنت مدينة تبوك، أمس الأربعاء، نسختها الثانية من مهرجان " الورد و الفاكهة " ضمن رهانها على الزراعة كثقافة قبل صناعة، و تتمسك بها كصورة ذهنية معاصرة عن مدينة كتبها التاريخ على الصخر قبل الورق.


تأتي النسخة الثانية من مهرجان تبوك للورد و الفاكهة بتنقيحات- كما وعد ناصر احمد الخريصي - بصفته حامل ملف السياحة في منطقة تبوك للصحافة - خلال الايام الماضية تغطي نواقص النسخة الأولى ، و تخدم ملامح التراث التبوكي أكثر .


و أضاف أن اركاناً من المهرجان خادمة للطفل و الأسرة ، كذلك الأسر المنتجة ستطل بوضوح ، بينما ما ذكره عن جسور تعريفية بين ادارات حكومية على شكل " دورات توعوية " يشير الى رهان على جماهرية مرتقبة للمهرجان.




و كان أمير تبوك الأمير فهد بن سلطان حامل مفاتيح المهرجان و اعلان اطلاقه اليوم لمدة زمنية تتوافق مع موسم الاجازة المدرسية، في اشارة استهداف قوية للنشء و الاجيال الشابة و هو ما توافق مع جزء من تصريحاته للصحافة و جمهور حفل الافتتاح.


تستحوذ تبوك على ما يفوق 75 بالمائة من انتاج السعودية للورود، بكثافة تفوق 180 مليون طن، و هي مهمة ليست يسيره بصفته رهاناً استثماري في السعودية الخالية من قوانين مانعة للاغراق التجاري الزراعي و مفتوحة على استقبال منتجات اسواق عربية و عالمية ، بينما 300 الف هكتار من الاراضي المستصلحة زراعياً يؤهلها لتحقيق لقب الحديقة الخلفية للسعودية ، رغم انها ليست كل الوعد الزراعي المتاح لها مقارنة بمساحات صالحة للزراعة و غير مستثمرة.


عاشت تبوك موجات زراعية تصدرها القمح لعدة سنوات قبل ان تستجيب لمؤثرات الاسواق المحلية و العالمية ازاحت القمح لمصلة الفواكه حتى بات السمة الطاغية على المسطحات الزراعية بقوة انتاجية عالية و تنوع يزيد على مليون طن مع اضافة الخضروات و الاعلاف.


سعت مدينة تبوك و منطقتها الى التجاوز بالزراعة من كونها معول و بذور الى بث روح عصرية فيها يجسدها جوائز للزراعة و مهرجانات، و رفعتها الى مبعوثها الى الوطن و العالم في سياق سباق تنافسي زادت وتيرته مع مشروع اعادة سلسلة الحوافز التنافسية و التشجيعية بإشراف من اميرها القائل اليوم في افتتاحية المهرجان بما معناه " نصنعه لمساعدة االشباب على معرفة القوة الزراعية لمنطقة ، و ستنال بقية محافظات تبوك مهرجانات مماثلة ، جامعة لرؤى زراعية و سياحية " مؤكداً ان المهرجانات و الجوائز باتت تنعكس ايجابياً على جوانب جديدة من بيئة الزراعة تبوكياً .



منقول