النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. مشاركه 1
    رقم العضوية : 4948
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 99
    التقييم: 140
    الدولة : جدة
    العمل : مهندس
    الهوايه : فنون متنوعة

    افتراضي أباطرة الصين والثقافة المسرحية


    في هذا الموضوع
    كما نعرف كلنا أن
    الحث على الصين موجود منذ سالف العصر والآوان
    حين تواترت كلمة
    طلب العلم ولو أن يصل الطالب إلى هناك

    فأقول ما هو العلم الذي في الصبن ؟؟؟؟
    وما هي الثقافة الموجودة ؟؟؟
    وماذا تعكس لنا هذة الثقافة من فنون ومسرح ؟؟؟
    أترككم مع هذة المعلومات المنقولة للفائدة
    :::منقول ::::
    دخل مصطلح «العمل الثقافي»، إلى الحياة الصينية مبكراً في منتصف الألف الأول قبل الميلاد. برزت على سطح الحياة الثقافية فنون عدة )305( قصيدة شعرية، عدد من المؤلفات الموسيقية، مئات الرقصات المعبرة عن البيئات المختلفة في أقاليم الصين. وعاون الأدب على الظهور كحاجة ملحة في الحياة خدمات فنية مثل الأزياء المزركشة والسلاح، خاصة في الاحتفالات وإبداع المُلقى، كان المؤدون جميعهم من الجماهير يشترك معهم في الاداء الموسيقى والرقص التعبيري في وحدة جماعية تعاونية وقد ساعدت على بروز هذه الجماعية فلسفة نشأة المواطنين في مناهج التعليم، والتي كانت تحتم على الشباب بدءاً من سن الثالثة عشرة تعلّم الموسيقى، وإلقاء الشعر وغناءه والتدريب على الرقص التعبيري.
    وكان طبيعياً أن يخرج من المدارس موسيقيون ومطربون ومرددون وراقصون ومهرجون للعروض الترفيهية خاصة الأقزام منهم. ويعزى إلى القيصر فو VU إنشاء أول مصلحة حكومية تهتم بشؤون الموسيقى في حفلات البلاط وفي جَمْع الموسيقى الشعبية في أقاليم الصين المتباعدة الأطراف. وقد قسم هذا الجمع العلمي الموسيقى الصينية إلى عدة أقسام منها:
    الموسيقى الاحتفالية في العالم، موسيقى حفلات البلاط، الموسيقى العسكرية، إضافة إلى اهتمامات مسرحية بفن الأكروبات الذي خصص له مسرح السيرك )مسرح باي هسي(، )PAIHSI( اللفظة تعني السيرك بالصينية لعروض تتميزبالمهارة الحركية والجراءة والشجاعة تستعمل الحبال والسيوف واجتياز حلقات النار وبراعة الشقلبات، أما عروض البلاطات الفكهة فيقوم بها ثلاثون من المهرجين خفيفي الظل ليدخلوا البهجة والسرور والضحكات على ضيوف البلاط. أضف إلى هذه النوعيات الفنية العديدة ظهور الفن الصامت «البانتومايم» حيث يرتدي فيه الممثلون قناع الحيوانات المختلفة ثم فن العرائس الذي اعتمد على قصة أو حكاية شعبية تعرفها الجماهير، والذي وصل إلى مستويات رفيعة منذ الوقت المبكر جيداً وإلى جانب فن العرائس كان هناك فن خيال الظل )يينج هسي IING HSI بالصينية(، الذي تطور وانتشر انتشاراً واسعاً سيطر على كل طبقات المجتمع الصيني، خاصة بعد أن دخل الحوار وهو خاصية درامية ، لإحداث التأثير في هذه العروض.
    * انبثاق فنون التمثيل:
    تُنبئ الكرونولوجيا التي تعيد تقسيم الزمن والتواريخ الدقيقة للأحداث وترتيبها وفقاً لتسلسلها الزمني عن تطور فن المسرحية في عصر تانج إبان القرون الوسطى ولتصل إلى الجماهير بعد أن كانت مقصورة على البلاطات، وتدعم الوثائق التاريخية في الأدب ظهور الرواية الشعبية، وفنانين يتعهدون بإلقائها داخل عروض شعرية ومسرحية مجاورة لم يكتف المُلقي بالتركيز على التاريخية أو أحداث القصة أو الرواية، بل تعدى هذه الصورة الأدبية الخالصة لإثرائها بالإلقاء المتميز واستعمال اشارات اليد وتعبيرات الوجه والأطراف وفترات الصمت، تأكيداً على عناصر فن التمثيل المليء بالعواطف والانفعالات واستعمال طبقات الصوت وتوناته، إمعاناً في التأثير. هكذا دخل الحدث أو الفعل إلى الأدب الصيني وعروضه في المسرح، فإذا ما عرفنا اهتمامات الصين بالفن التشكيلي إبان تلك الفترة ومحاولات تحقيقها على المسرح ادركنا إلى أي مدى كان نجاح هذه المزاوجه الفنية بين المسرح والتشكيل وما هو أحد التيارات المعاصرة اليوم في القرن الواحد والعشرين.
    وضمن تأكيد الثقافة الصينية وانتشارها لعب الكتاب دوراً هاما في إقرار هذه الثقافة بل وفي التقاطها على مستوى كل جماهير الصين انطلاقاً تجاه المعارف من ناحية، وتعاطفاً مع ديمقراطية الكتاب من ناحية أخرى، ومن المؤكد دون شك أن الحياة الصينية الثرية بفعل الاقتصاد قد أفرزت طبقات وفئات من المجتمع تفاعلت متجاوبة مع هذه الانتاجات الثقافية عالية المستوى والإدراك. وكان من جراء ذلك اتجاه المسرح في المدن الجنوبية في الصين إلى ابراز دور المسرح كمؤسسة ثقافية في حياة أهل الصين، وفي استعمال لغة مسرحية أكثر رُقياً أثرت في ذوق الجماهير وتصرفاتهم في الحياة العامة، لكنها قربتهم من الحياة الاجتماعية بعيداً عن الحياة الارستقراطية التي سارت قبلاً وهنا تقفز الدراما لتعطي للمسرح درجة عالية من الثقافة الجديدة المسيطرة على يوميات الناس ومعاملاتهم اليومية. وصعد نجم الثقافة مع امتداداته وسط الجماهير، وأصبح المسرح هو حلقة الوصل القوية في عالم الثقافة الصينية، ممثلاً بعد ذلك في صورة فرق مسرحية جوالة تجوب أقاليم الصين وريفها. ويؤدي هذا الامتداد المسرحي فيما بعد إلى ميلاد الدراما الصينية الكلاسيكية كنوع من أنواع الأدب الدرامي الأرستقراطي.
    وفي عصر يُوان JUAN تظهر الدراما الصينية وقد تقيدت بنظم علمية وقواعد فنية تظهر هذه النظم والقواعد المحكمة فيما خلّفه العصر من درامات تصل إلى المائة، غالبية مؤلفيها مجهولو الهوية.
    من بين أبرز الدراميين كوان هان تشينج KUAN HAN CSING مؤلف 60 دراما تسجل تاريخ الأدب الدرامي ومستواه. ولا ينبئنا تاريخ المسرح عن تلك الفترة إلا بالقليل لكن المعروف أن المسرحية آنذاك كانت تكتب لتمثل على المسرح وليس للقراءة بمعنى أنها لم تكن قطعة أدبية درامية بحتة، بقدر ما كانت احداثاً وأفعالاً في أدوار يقوم بها الممثلون تجسيداً في عرض مسرحي. مسرحية من عدة فصول )وعادة ما تكون أربعة فصول( اضافة إلى مقدمة للمسرحية. وفي المسرحية دور واحد للغناء رجلاً أو امرأة. الأدوار للشخصيات مُحددة بتسع شخصيات تمثل كل منها نموذجاً من واقع الحياة أما الأجزاء النثرية في النص المسرحي فكانت مكثفة ومركزة لِعِظم دور التمثيل في المسرحية.
    استعمل الصينيون كوميديا الفن ونعني بها المسرحية المرتجلة تجدر الإشارة إلى استعمالها في المسرح الصيني في القرن 13 ميلادي.. أي قبل استعمال الايطاليين لها في منتصف القرن 16 ميلادي )وهي ملاحظة تصحيحية لما شاع ويدرس في معاهد الفنون من أن الايطاليين هم أول من استخدموا هذا النوع الكوميديا دي لارتي COMMEDIA DELL'ARTE كما عرفت بالمصطلح الإيطالي حتى اليوم، ونفس الأمر ينطبق على مصطلح المسرحية الكلاسيكية التي ازدهرت بعد عصر النهضة الأوروبي «شكسبير في انجلترا، سرفانتس في أسبانيا، ماكس في المانيا»، فقد بقى مجهولاً حتى اليوم سبق المسرح الصيني في تقديمه المسرحية الكلاسيكية قبل الأوروبيين بقرنين كاملين على الأقل.
    وهو ما يقضي بتصحيح الكثير من المعلومات العلمية في تاريخ المسرح العالمي والأوروبي بصفة خاصة.
    * وضعية خشبة المسرح الصيني:
    جرت العروض على خشبة مسرح مكشوفة الانطباعات الخادعة للبصر ILLUSIONISM بالحقيقة الصينية والخطوط الجمالية في الدراما.
    ولتحقيق ذلك ساعدت الأقنعة الرمزية على وجوه الممثلين والأزياء الزخرفية وقطع الإكسسوار والمهمات على الوصول إلى الهدف الدرامي.
    تألق على خشبة المسرح في عصر الدراما اليوانية JUAN تياران يمثل كل واحد منهما مدرسة مستقلة. مدرسة الشمال ومدرسة الجنوب. تتميز الدراماتورجيا في كل من المدرستين بالملحمية وعناصر الرمز والليرا والموسيقى والديالوج والرقص والأكروبات. لكنهما تختلفان في أساليب التركيز على هذه العناصر، اختلافات في طبيعة الأماكن وفي الإثنية العرقية. ففي طبيعة الأماكن تختلف اللغة واللهجات ومعها يختلف الفن الفلكلوري لمنطقة من المناطق، كما تختلف الإثنية العرقية كما اختلاف الديانات الصينية الثلاث.
    انتعشت الدرامات وخشبة المسارح من بعدها في أوائل سنوات عصر مينج بعد اتجاهها إلى الشعبية خاصة وقد أدى هذا الاتجاه إلى تكرار العروض المسرحية إلى أربعين عرضاً ومشهداً إثر مشهد.
    * مدرسة الأوبرا:
    تبدأ الدرامات المسرحية في الاضمحلال في الربع الأول من القرن 16 ميلادي بسبب اتحاد الشاعر ليانج بولونج والمؤلف الموسيقي فاي ليانج فو لتكوين مدرسة كونشاني للأوبرا. وتكوينهما ثنائيين يكتبان ويلحنان العديد من الأوبرات الصينية وفي إعداد علمي للآريات الموسيقية وللآلات المصاحبة والعازفة وللدراماتورجيا الأوبرالية المناسبة. حتى وصلت مدرسة الأوبرا في عهدهما إلى النموذج الأدبي الأوبرالي لكن تغلغل الصور الأدبية في الأوبرات قد أفقد الأوبرا غالبية جماهيرها بعد انحيازها للشكل الكلاسيكي.
    فصعد نوع جديد سمى بالأوبرات الطبيعية التي تعنى بالطبيعة ومظاهرها، التي استهدفت الموسيقى الشعبية في تكوينها وتلحينها، إلى جانب البساطة والأسلبة العنيف، حتى أصبح هذا النوع من أحب العروض الشعبية في بكين.
    عمدت الأوبرا إلى الإعداد DRAMATIZATION من القصص أو الروايات ونظراً لندرة المعدين فقد كان الممثلون أنفسهم يقومون بوظيفة الإعداد المسرحي وهو ما أفقد فن الأوبراالكثير من الدرامية لجهل الممثلين بالشعر وبالموسيقى في آن واحد. وهو ما خفض من القيمة الأدبية لهذه الأوبرات، بعد أن اعتمدت كثيرا على الرؤية والفرجة للمعارك والمبارزات.
    * عصر تقدير الممثلين:
    وهو عصر امتد طويلاً ما بين سنوات 1644، 1912م قدَّم تقنيات عصرية لفنون التمثيل تناسب الأسلبة على درجة كبيرة، وتدخل عناصر دقيقة وعلامات فنية أصيلة على فن الكلام والحوار مبتعدة عن كل ما هو اصطناعي أو صناعي في فن الكلام، في اقتراب من لغة الطبيعة السهلة ومقدمة حلولاً منطقية لفنون الموسيقى المشاركة عادة في الأوبرات. ودخل دهان الوجه للممثلين إلى معانٍ جديدة لم تطرق قبلاً تعبيراً عن كيان الشخصية وسلوكياتها إذ أفصح كل لون على الوجه عن أبعاد الشخصية الأوبرالية فاضحاً سلوكياتها ومعاملاتها أمام جماهير النظارة اللون الأحمر للشخصية المخلصة، والأسود للشخصية الفجة الساذجة واللون الأبيض للخبيث المرائي والشارب على الوجه للشخصيات العظامية والنبلاء، واللحية الصغيرة لشخصيات المتآمرين والمخادعين.
    نظراً لما أسبغه العصر على مهنة الممثلين من رفعة فقد انتشرت الفرق المسرحية في العديد من مدن الصين وأقاليمها الريفية، فمثلت المسرحيات في المقاهي أثناء شرب الشاي والقهوة وتسليات كالفصفص وغيره، واستمتع المدخنون أثناء العرض بالتدخين، بل والتحدث إلى بعضهم البعض أحياناً.
    تحكم نوعان من الأوبرا في ذلك العصر، أوبرا السلاح، وأوبرا القراءة والكتابة، الأولى تعتمد على وقائع التاريخ والحروب التي مرت الصين بها، أبطالها من الفرسان وقواد الجيش، والثانية تتوجه إلى موضوعات اجتماعية يفهمها عارفو القراءة والكتابة لبساطتها والتصاقها بواقع المجتمع الصيني، فقرات أوبرالية من الحب وأخلاقيات الحياة الاجتماعية الصينية. وأمام هذه العناصر في عصر تقدير الممثلين، وهذه النوعيات الخاصة مضمونا وشكلاً بمسرح صيني آسيوي، كان لابد ان يختلف مسرح الصين عن مسارح أوروبا، فالمسرح الصيني مسرح يعتمد على أحداث ملحمية، وعلى الموسيقى وعلى الرمز وعلى الأسلبة قبل الاعتماد على المضمون الأدبي في الدراما. مسرح شعبي بكل ما في لفظة الشعبية من معان وأوصاف، حتى ولو اتصف بالبدائية ومع ذلك فهو مسرح يتوجه إلى الجماهير كل الجماهير

    توقيع

  2. مشاركه 2
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : May 2008
    المشاركات: 16,166
    التقييم: 17776
    الدولة : ღ مملكـة الرضا ღ
    العمل : استشاري تربوي.خبير ومستشار الجودة، أخصائيOSHA،مدير موارد بشرية ومديرHACCP

    افتراضي




    اللهم صلِ على سيدنا محمد
    تح ـية ملؤها الود والإحترام لكـے
    يـــــــا
    وائل زمزمي
    أسعدنيے جميـل تواجدكے في
    ملتقانا المباركـے، أشكركـے من الأعماق على هذا الجمالـ ..
    ورود الكون لقلبكـے الطيب ..
    دمت ودامـ تواصلكـے الرائعے،،


    توقيع

    الجَودة ..هي ..العَودة
    لم نأتِ بجديد .. لكننـــــا نوضح الطريق...

    Saudi Arabia – Makkah
    mob: 0505574505
    E-mail : almalekah@al-malekh.com


    ليس المهم أن تكون ملكــــــاً .. ولكن المهم أن تتصـرف و كأنك ملكـ


  3. مشاركه 3
    رقم العضوية : 174
    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    المشاركات: 9,324
    التقييم: 1050
    الدولة : جوار سيد الخلق صلى الله عليه وسلم
    العمل : مستشار

    افتراضي رد: أباطرة الصين والثقافة المسرحية


    وائل زمزمي


    لاعدمنا المشاركة
    توقيع
    حب ما تعمل كي تعمل ماتحب

  4. مشاركه 4
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : May 2008
    المشاركات: 16,166
    التقييم: 17776
    الدولة : ღ مملكـة الرضا ღ
    العمل : استشاري تربوي.خبير ومستشار الجودة، أخصائيOSHA،مدير موارد بشرية ومديرHACCP

    افتراضي رد: أباطرة الصين والثقافة المسرحية


    أستاذي القدير وائل زمزمي

    أمتعتني القراءة جداً ..جزيت خيراً عنـــــــا ..

    جمعتك بركات وسائر أوقاتك خيرات ..
    توقيع

    الجَودة ..هي ..العَودة
    لم نأتِ بجديد .. لكننـــــا نوضح الطريق...

    Saudi Arabia – Makkah
    mob: 0505574505
    E-mail : almalekah@al-malekh.com


    ليس المهم أن تكون ملكــــــاً .. ولكن المهم أن تتصـرف و كأنك ملكـ


  5. مشاركه 5
    رقم العضوية : 4579
    تاريخ التسجيل : Mar 2010
    المشاركات: 41
    التقييم: 200

    افتراضي رد: أباطرة الصين والثقافة المسرحية


    بارك الله فيك أخي وائل زمزمي معلومات شيقة

    أخوكم أبو حسام
    توقيع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تعريف المسرحية
    بواسطة بحر الحب في المنتدى ۩ كتب*قانون*مسرح*أيام وطنية وعالمية ۩
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 10-31-2010, 10:08 PM
  2. سور الصين العظيم
    بواسطة شروق الحلوه في المنتدى ۩ أطلس العالم ۩
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 07-13-2009, 05:12 PM
  3. زوايا وأعمدة تفشل في تحقيق متطلبات القارئ بحثاً عن الوعي والثقافة
    بواسطة جهاد غريب في المنتدى ۩ فيض أقلامهم ۩
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 04-24-2009, 07:21 PM
  4. انظمة الاعلام والثقافة والنشر
    بواسطة ملك الليل في المنتدى ۩ كتب*قانون*مسرح*أيام وطنية وعالمية ۩
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 04-22-2009, 08:53 AM

الأعضاء الذين شاهدو الموضوع: 0

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

vBulletin Skins & Themes 

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الملكة للجودة

تصميم النور اونلاين لخدمات الويب المتكاملة